بايدن يؤكد أن «أميركا تعود» مع أداء اقتصادي قوي

بايدن يؤكد أن «أميركا تعود» مع أداء اقتصادي قوي

فورة مبيعات وبناء مع دخول الربيع


السبت – 5 شهر رمضان 1442 هـ – 17 أبريل 2021 مـ رقم العدد [
15481]

قفزت معدلات مشروعات الإسكان الجديدة التي بدأ العمل فيها بالولايات المتحدة بنسبة كبيرة في شهر مارس الماضي (أ.ف.ب)

واشنطن: «الشرق الأوسط»

قال الرئيس الأميركي جو بايدن، مساء الخميس، إن «الأوضاع تتحسن» بعد بيانات أظهرت ارتفاع مبيعات التجزئة الأميركية بأكبر قدر خلال عشرة أشهر في مارس (آذار) الماضي، وذلك بالتزامن مع تسلم الأميركيين مزيداً من شيكات الإغاثة الحكومية.
وأبلغ بايدن الصحافيين في المكتب البيضاوي «ما زالت الطريق طويلة… لكن أميركا تعود».
وانتعشت مبيعات التجزئة الأميركية بقوة في مارس؛ إذ تلقى الأميركيون مدفوعات مساعدات مرتبطة بالجائحة إضافية من الحكومة، في حين سمحت زيادة نشاط التطعيم باللقاحات بعودة المزيد من النشاط الاقتصادي؛ مما يدعم التوقعات بنمو قوي في الربع الأول من العام.
وقالت وزارة التجارة الأميركية الخميس، إن مبيعات التجزئة ارتفعت 9.8 في المائة الشهر الماضي. وعُدلت بيانات فبراير (شباط) بالزيادة بما يظهر تراجع المبيعات 2.7 في المائة بدلاً من 3 في المائة في القراءة السابقة. كان اقتصاديون استطلعت «رويترز» آراءهم قد توقعوا زيادة مبيعات التجزئة 5.9 في المائة في مارس.
وأظهر تقرير منفصل من وزارة العمل، أن عدد الطلبات الجديدة للحصول على إعانة البطالة ظل مرتفعاً في الأسبوع الماضي، وهو ما ربما لا يعبّر بدقة عن وضع سوق العمل. فقد بلغ إجمالي طلبات إعانة البطالة الحكومية المقدمة للمرة الأولى مستوى معدلاً في ضوء العوامل الموسمية عند 576 ألف طلب للأسبوع المنتهي في العاشر من أبريل (نيسان)، مقارنة مع 769 ألفاً في الأسبوع السابق. كان اقتصاديون استطلعت «رويترز» آراءهم توقعوا 700 ألف طلب في أحدث أسبوع.
ومع تراجع عدد طلبات إعانة البطالة بأكثر من التوقعات، انخفض العدد إلى أقل مستوى له منذ الأسبوع المنتهي في 14 مارس من العام الماضي عندما سجل 256 ألف طلب.
في الوقت نفسه، ذكرت الوزارة، أن متوسط عدد طلبات إعانة البطالة لأول مرة خلال الأسابيع الأربعة الماضية تراجع إلى 683 ألف طلب بانخفاض قدره 47250 طلباً عن الأسبوع السابق، الذي سجل متوسط 730250 طلباً وفقاً للبيانات المعدلة.
وأضافت الوزارة، أن عدد طلبات إعانة البطالة المستمرة، ارتفع بواقع 4000 طلب، ليصل إلى 3.731 مليون طلب، في الأسبوع المنتهي يوم 3 أبريل الحالي. وتراجع متوسط عدد طلبات الحصول على إعانة البطالة المستمرة خلال الأسابيع الأربعة الماضية بواقع 98 ألف طلب، ليصل إلى 3 ملايين و763 ألف طلب، مقابل 3 ملايين و861 ألف طلب في الأسبوع السابق عليه وفقاً للبيانات المعدلة.
وفي إشارة أخرى للتعافي الاقتصادي، أظهرت بيانات اقتصادية نشرت الجمعة ارتفاع عدد مشروعات الإسكان الجديدة التي بدأ العمل فيها بالولايات المتحدة في شهر مارس الماضي.
وبحسب بيانات وزارة التجارة الأميركية، ارتفع عدد المشروعات السكنية التي بدأ العمل فيها الشهر الماضي بنسبة 19.4 في المائة إلى ما يعادل 1.739 مليون وحدة سنوياً، بعد تراجعه بنسبة 11.3 في المائة خلال الشهر السابق إلى ما يعادل 1.457 مليون وحدة سنوياً وفقاً للبيانات المعدلة.
وكان المحللون يتوقعون ارتفاع عدد المشروعات خلال مارس الماضي بنسبة 13.5 في المائة إلى ما يعادل 1.613 مليون وحدة سنوياً، مقابل 1.421 مليون وحدة سنوياً في فبراير الماضي وفقا للبيانات الأولية. وفي ظل هذا الارتفاع الذي تجاوز التوقعات في المشروعات الجديدة، وصل العدد خلال الشهر الماضي إلى أعلى مستوى له منذ يونيو (حزيران) 2006 عندما سجل 1.802 مليون وحدة سنوياً.
وأشارت وزارة التجارة الأميركية إلى تراجع عدد تراخيص البناء الصادرة الشهر الماضي بنسبة 2.7 في المائة إلى ما يعادل 1.766 مليون وحدة سنوياً، بعد تراجعه بنسبة 8.8 في المائة خلال الشهر السابق وفقاً للبيانات المعدلة.
ويعتبر عدد تراخيص البناء الجديدة مؤشراً رئيسياً على حالة نشاط قطاع التشييد السكني خلال الأشهر المقبلة. وكان المحللون يتوقعون ارتفاع العدد خلال الشهر الماضي بنسبة 4 في المائة إلى ما يعادل 1.750 مليون وحدة سنوياً، مقابل 1.682 مليون وحدة سنوياً خلال فبراير الماضي وفقاً للبيانات الأولية.



أميركا


الإقتصاد الأميركي




مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*