نمو المستخدمين يحافظ لـ«ميتا» على المكاسب

[ad_1]

نمو المستخدمين يحافظ لـ«ميتا» على المكاسب

رغم تباطؤ بالغ لنمو الإيرادات


الجمعة – 28 شهر رمضان 1443 هـ – 29 أبريل 2022 مـ رقم العدد [
15858]

فاقت أرباح {ميتا} أهداف {وول ستريت} كثيراً إلى 2.72 دولار للسهم (رويترز)

سان فرانسيسكو: «الشرق الأوسط»

فاجأت شركة ميتا بلاتفورمز وول ستريت بأرباح أعلى من المتوقع، وعودة فيسبوك لتسجيل نمو في المستخدمين، ولكن توقعات ميتا لإيرادات الربع الحالي جاءت متحفظة. وارتفع سهمها 19 في المائة في تعاملات ما بعد الإغلاق يوم الأربعاء.
وفاقت أرباح ميتا أهداف وول ستريت كثيرا إلى 2.72 دولار للسهم، مقارنة بمتوسط تقديرات المحللين البالغ 2.56 دولار، وذلك بحسب بيانات آي بي إي إس من رفينيتيف. لكن تسجيل ميتا أبطأ نمو في الإيرادات خلال عشر سنوات خيم على الأرباح التي تفوق التوقعات.
وقال مارك زوكربيرغ، مؤسس ميتا ورئيسها التنفيذي: «لقد أحرزنا تقدما هذا الربع عبر عدد من أولويات الشركة الرئيسية، وما زلنا واثقين من الفرص والنمو على المدى الطويل التي ستتيحها خريطة منتجاتنا». وأضاف «يستخدم المزيد من الأشخاص خدماتنا اليوم أكثر من أي وقت مضى، وأنا فخور بكيفية خدمة منتجاتنا للأشخاص في جميع أنحاء العالم».
وبلغ مستخدمو فيسبوك النشطون يوميا، وهو مقياس رئيسي بالنسبة للمعلنين إذ يعكس النشاط على المنصة، 1.96 مليار وهو أعلى قليلا من توقع 1.95 مليار، وذلك وفقا آي بي إي إس من رفينيتيف. وبلغ عدد المستخدمين النشطين شهريا 2.94 مليار شخص، وهو أقل من تقديرات وول ستريت بنحو 30 مليونا.
وفقدت ميتا نحو نصف قيمتها منذ بداية العام، بعد تقرير أرباح قاتم لفبراير (شباط) عندما انخفض عدد المستخدمين النشطين يوميا لفيسبوك للمرة الأولى، فيما عزته الشركة إلى عوامل من بينها تغييرات الخصوصية لدى آبل، وارتفاع حدة المنافسة من منصات مثل تطبيق تيك توك المملوك لبايت دانس.
وأفادت بيانات آي بي إي إس من رفينيتيف بارتفاع إجمالي الإيرادات، التي يأتي الجزء الأكبر منها من مبيعات الإعلانات، سبعة في المائة إلى 27.91 مليار دولار في الربع الأول، وهو يقل عن تقديرات المحللين لإيرادات 28.20 مليار دولار.
وتوقعت ميتا أن تتراوح إيرادات الربع الثاني بين 28 و30 مليار دولار، فيما يتوقع المحللون أن تبلغ إيرادات الربع الحالي في المتوسط 30.63 مليار دولار. وقالت الشركة إن توقعاتها تعكس عوامل من بينها الحرب في أوكرانيا. وقالت أيضا إنها تراقب التأثير المحتمل لتحركات تنظيمية في أوروبا.
كما أعلنت المجموعة أنها ستخفض التكاليف هذا العام. وحتى الآن، قدر إجمالي الإنفاق لعام 2022 بما يتراوح بين 90 و95 مليار دولار. وتتوقع ميتا الآن نطاقا يتراوح بين 87 و92 مليار دولار.
وحظرت روسيا كلا من فيسبوك وإنستغرام في مارس (آذار) الماضي، واتهمت ميتا بممارسة «نشاط متطرف» وسط حملة موسكو القمعية على وسائل التواصل الاجتماعي أثناء غزوها لأوكرانيا.
وخلال الأسبوع الماضي، أعلنت ميتا بلاتفورمز استعدادها لافتتاح أول متجر فعلي لها، حيث يمكن للمتسوقين تجربة وشراء سماعات الواقع الافتراضي وغيرها من الأدوات، في الوقت الذي تخطط فيه الشركة لتطوير مساحتها الافتراضية ميتافيرس.
وذكرت الشركة أن من المقرر افتتاح متجر ميتا ستور على مساحة 1550 قدما مربعة داخل شركة بورلينغيم بولاية كاليفورنيا الأميركية في التاسع من مايو (أيار)، وسيقدم عروضا توضيحية لسماعات الرأس (في.آر 2 كويست) وجهاز الاتصال عبر الفيديو (بورتال)، بالإضافة إلى نظارات ذكية تنتجها مع راي – بان.
وسيتم توفير الأجهزة، باستثناء نظارات راي – بان، للشراء في المتجر. وقالت الشركة إنه يمكن أيضا شراء المنتجات عبر الإنترنت من خلال صفحة تسوق جديدة على موقع ميتا دوت كوم.
وتكثف ميتا استثماراتها في ميتافيرس، وهي مساحة افتراضية حيث يتفاعل الناس ويعملون ويلعبون، من خلال إضافة ميزات جديدة إلى الأجهزة التي تعمل كنقاط وصول إلى العالم الافتراضي. وفي وقت سابق من هذا الشهر، قالت ميتا بلاتفورمز مالكة فيسبوك إنه سيبدأ في اختبار أدوات لبيع الأصول والخبرات الرقمية داخل منصة الواقع الافتراضي الخاصة بها هورايزون وورلد، وهي منصة واقع معزز أطلقتها ميتا في أواخر العام الماضي.



أميركا


فيسبوك


الإعلام المجتمعي



[ad_2]
مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*