“الأعلى للإعلام” يهنئ الإعلاميين بعيدهم: الإعلام المصرى دائما سندا وظهيرا للدولة

[ad_1]


هنأ المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام برئاسة الكاتب الصحفي كرم جبر، الإعلاميين بمناسبة عيدهم الـ 87 عاما والذي جاء مع انطلاق الإذاعة المصرية في تمام الساعة السادسة من مساء يوم 31 مايو 1934، حيث انطلق صوت المذيع أحمد سالم “هنا القاهرة الإذاعة اللاسلكية الرسمية للحكومة المصرية” وبدأت الإذاعة افتتاحها بآيات من الذكر الحكيم بصوت الشيخ محمد رفعت تلاها إنطلاق صوت أم كلثوم. 


 


وقال المجلس، إن الإذاعة المصرية منذ نشأتها لعبت دورا كبيرا في المحيط العربي وكانت مواكبة لجميع الأحداث التي شهدتها المنطقة بصفة عامة ومصر على وجه الخصوص، مضيفا أنه منذ عام 1934 والإذاعة المصرية فاعلة فى كل الأحداث وساندت حركات التحرر فى الوطن العربى كل قارات العالم.


 


وأشار المجلس إلى أن الإذاعة المصرية وبعدها التلفزيون المصرى لعبا دورا وطنيا فى تشكيل الوعى لدى أبناء الشعب المصرى؛ لافتا الى أن الإعلام المصرى كان ولازال يلعب دورا توعويا كبيرا في مواجهة الشائعات والأكاذيب التي تستهدف الدولة المصرية وكان دائما سندا وظهيرا للدولة في أشد التحديات ودافع عنها واستطاع أن يواجه الجماعات الإرهابية بالتعاون مع مختلف أجهزة الدولة.


 


وأوضح المجلس أن الإعلام المصري ليس له ولاء ولا قبلة إلا المصلحة العليا للبلاد.


 


 


 

[ad_2]
مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*