تفاصيل تدشين المرحلة الثالثة من المبادرة الرئاسية “بر أمان” بشمال سيناء

[ad_1]


اختتمت وزيرة التضامن الاجتماعى الدكتورة نيفين القباج، والوفد المرافق لها، زيارتها إلى محافظة شمال سيناء، التى بدأت باستقبال اللواء محمد عبد الفضيل شوشة، محافظ شمال سيناء، والعميد أسامة الغندور، سكرتير عام المحافظة، وسعدية محمود وكيل وزارة التضامن الاجتماعى بالمحافظة، وأعضاء المجموعة البرلمانية لمجلسى النواب والشيوخ لها.


ودشنت وزارة التضامن الاجتماعى بمدينة العريش، المرحلة الثالثة من المبادرة الرئاسية «بر أمان»، لرعاية صغار صيادى الأسماك بمحافظة شمال سيناء، والتى تنفذها الوزارة بالشراكة مع صندوق تحيا مصر وهيئة الثروة السمكية، بحضور الدكتورة نيفين القباج، وزيرة التضامن الاجتماعى، واللواء محمد عبد الفضيل شوشة، محافظ شمال سيناء والدكتور صلاح الدين مصيلحي، رئيس هيئة الثروة السمكية، وسعدية محمود، وكيل وزارة التضامن الاجتماعى بالمحافظة، وعدد من قيادات الوزارة.


وأكدت القباج، أن المرحلة الثالثة تشمل بحيرتى ناصر بأسوان والبردويل بشمال سيناء، ويستفيد منها 7 آلاف و707 صيادين، من بينهم 4 آلاف صياد ببحيرة البردويل، حيث تم تسليم صيادى المحافظة أدوات ومستلزمات الصيد بالمجان «بدل صيد-كزلوك-شباك الصيد».


وأشارت القباج إلى أن مبادرة «بر أمان» تنقسم إلى عدة مراحل، تضمنت المرحلة الأولى المستفيدين ببحيرات الريان، ادكو، مريوط، والمنزلة، أما المرحلة الثانية فشملت بحيرات البرلس والمرة والتمساح، أما المرحلة تشمل بحيرتى ناصر والبردويل، والرابعة تشمل صيادى نهر النيل.


ولفتت إلى أن المبادرة تنفذها وزارة التضامن الاجتماعى بالتعاون مع هيئة الثروة السمكية، لرعاية نحو 42 ألف صياد تنفيذًا لتوجيهات رئيس الجمهورية، حيث رصد لها صندوق تحيا مصر مبلغ 50 مليون جنيه ووزارة التضامن 100 مليون جنيه لتصبح القيمة الإجمالية للمبادرة 150 مليون جنيه.


وأشارت القباج الى أن محافظة شمال سيناء فى القلب، وأن الوزارة تدعم صيادى شمال سيناء نظرًا لفترات التوقف فى بحيرة البردويل لتطويرها، وايقاف الصيد فى عدد من المناطق الاخرى بالمحافظة للظروف التى تشهدها، لافتة الى دعم الصيادين وجمعيات صائدى الأسماك.


وقالت القباج إن الوزارة ستتحمل نسبة 50% من التأمينات المتأخرة على الصيادين فى العام الذى توقف فيه الصيد بشمال سيناء، بجانب استهداف 23 الف اسرة فى برنامج تكافل وكرامة على عدة مراحل، وتمكين السيدات اقتصاديا من خلال مبادرة انوال ، وتوفير الاغنام والمواشي، بالإضافة الى الوحدات الاقتصادية سواء معاصر الزيتون وتجفيف الفواكه وتجميع الالبان، لافته الى انه بالتعاون مع الهلال الأحمر المصرى تم تجديد 100 مدرسة بشمال سيناء، وتدعيم 14 حضانة، فضلًا عن توزيع 5 آلاف حقيبة مدرسية على طلاب المدارس.


بدوره وجه اللواء محمد عبد الفضيل شوشة، محافظ شمال سيناء، الشكر لوزيرة التضامن الاجتماعي، مؤكدًا الموافقة على جميع مطالب أبناء شمال سيناء، واستثناء المحافظة من بعض الضوابط المحددة فى عدد من الطلبات المقدمة للوزارة.


وثمن المحافظ دور وزيرة لتضامن الاجتماعى فى لقاء الصيادين واسر الشهداء والمصابين كلا على حده، بدون وجود أى فئات أخري، للاستماع الى المطالب والمشكلات والعمل على حلها.


وأكد المحافظ على الدور الذى تقوم به وزارة التضامن الاجتماعى فى مختلف محافظات الجمهورية وخاصة شمال سيناء، حيث أن الوزارة تنفذ عدد من المبادرات المتنوعة لرعاية المواطنين وخاصة محدودى الدخل والأسر الأكثر فقرًا.


حضر تدشين المبادرة كل من الدكتورة ميرفت عبد السلام، مساعد وزيرة التضامن الاجتماعى لشبكات الحماية والأمان الاجتماعي، محمد جابر حامد، مستشار الوزارة للمبادرات الرئاسية ، طارق محمد حسانين، مدير مكتب الوزيرة، ايمن عبد الموجود، مساعد الوزيرة لشئون مؤسسات العمل الأهلي، رامى الناظر، المدير التنفيذى لجمعية الهلال الأحمر المصري، منى حسن محمد، استشارى مشروع وهى بالوزارة، تامر سامى محمد، مدير عام الإدارة العامة للضمان الاجتماعي، خليل محمد خليل، مدير عام الإدارة العامة للتأهيل، سامى الهواري، مدير عام منطقة الثروة السمكية بشمال سيناء، عاطف صلاح مجاهد، مدير عام المصايد بالهيئة، شكرى سالمان، مدير عام بحيرة البردويل، رؤساء الجمعيات التعاونية لصائدى الأسماك ببحيرة البردويل.


افتتاح مقر الهلال الاحمر


 

افتتاحات-جديدة
افتتاحات جديدة


 

تتفقد-معرض-حرف-يدوية
تتفقد معرض حرف يدوية


 

تسليم-اعانات-للصيادين
تسليم اعانات للصيادين


 

جانب-من-الحضور
جانب من الحضور


 

لقاء-اطفال-بسيناء
لقاء اطفال بسيناء


 

لقاء-وزيرة-التضامن-باسر-الشهداء
لقاء وزيرة التضامن باسر الشهداء

[ad_2]
مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*