جرس المدرسة ضرب.. مدارس بنى سويف جاهزة لاستقبال العام الدراسى الجديد.. صور

[ad_1]


ساعات قليلة وينطلق العام الدراسى الجديد ، ونحجت مديرية التربية والتعليم والتعليم الفني  ببني سويف فى الاستعداد، لاستقبال أكثر من 767 ألف طالباً  وطالبة في 1220 مدرسة في مختلف المراحل التعليمية من التعليم الأساسي والثانوي العام والفني  على مستوى المحافظة.


وتبدا اليوم السبت وغداً الاحد 1200 مدرسة فى استقبال مايزيد عن 767 ألف و650 طالبا وطالبة في مختلف مراحل التعليم الأساسي والثانوي ،بواقع (436 ألف و770 طالباً في 628 مدرسة ابتدائي، و196 ألف و121 في 436 مدرسة إعدادي، و20 ألف في 21 مدرسة تجريبي، و50 ألف في 85 مدرسة ثانوي عام، و31 ألف و469 طالباً في 28 مدرسة للتعليم الفني الصناعي، و12 ألف و482 في 6 مدارس للتعليم الزراعي، و20 ألف و809 طالباُ في 16 مدرسة للتعليم التجاري.


 


واكد الدكتور محمد هانى غنيم محافظ بنى سويف، على  موقف المدارس الجديدة المقرر دخولها الخدمة هذا العام، والتي تم الانتهاء من جاهزيتها وتسليمها، حيث تم تسليم 93 مدرسة  ما بين ” إنشاء جديد وتوسع وإحلال”، وإجراء صيانة شاملة لعدد ” 108 مدرسة”، ويجري حاليا  الانتهاء من تسليم 18 مدرسة أخرى.


وأكد محافظ بنى سويف على التاكيد على تذليل  أي صعوبات تواجه مديريها، مع التأكيد على نظافة المدارس وسرعة  الانتهاء من إعداد الجداول المدرسية والإشراف اليومي إلى جانب متابعة عملية استلام الكتب للمرحلتين الابتدائية والإعدادية.


 


من جانبة اكد محمد عبدالتواب وكيل وزارة التربية والتعليم  على تنفيذ التعليمات والكتب الدورية والقرارات الوزارية المنظمة للعملية التعليمية والتأكيد على دمج التكنولوجيا والأنشطة التربوية بكافة أنواعها في العملية التعليمية وتوظيف القنوات التعليمية “مدرستنا1و2و3” في العملية التعليمية بمختلف مراحلها من خلال (أجهزة الكمبيوتر والسبورة الذكية أو الداتا شو) وذلك لأكثر من فصل في نفس الفترة لعرض الدورس مع تواجد العناصر المميزة من المعلمين بصحبة الطلاب، مع إتاحة المحتوى التعليمي لتلك القنوات لتمكين الطلاب من متابعتها بالمنزل


 


واضاف محمد عبدالتواب على التأكيد على  أهمية وضرورة تفعيل دور الأنشطة التربوية وتوفير وقت كاف لممارسة الأنشطة بمختلف أنواعها ( الرياضية والفنية والعلمية والثقافية) والعمل على اكتشاف الموهوبين وصقل وتنمية مهاراتهم .


 


واضاف محمد عبدالتواب انه تم التوجيه  بضرورة حضور مديري المدارس قبل بداية اليوم الدراسي والمرور على مباني المدرسة للتأكد من سلامتها ونظافتها قبل بدء الطابور وعدم مغادرة المدرسة إلا بعد التأكد من خروج جميع التلاميذ والطلاب والعاملين ، بجانب وضع خطة محكمة للإشراف اليومي تتوزع فيها المهام والتكليفات على العاملين بالمدرسة وتنظيم عملية دخول وخروج التلاميذ وأثناء تواجدهم في فناء المدرسة أثناء الفسحة حفاظا على سلامة أبنائنا وبناتنا الطلاب ، علاوة على تفعيل الإجراءات الوقائية وكيفية التعامل مع الأمراض المعدية والشروط الصحية الواجب توافرها، واتخاذ  كافة الإجراءات اللازمة لتخزين التغذية بصورة جيدة من خلال أسس ومعايير الجودة التي تضمن سلامة الوجبات


 

[ad_2]
مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*