رئيس جامعة بنها: نسعى لغرس روح الانتماء والولاء عند الطلاب

[ad_1]


تلقى الدكتور خالد عبدالغفار وزير التعليم العالى والبحث العلمي، تقريرًا مقدمًا من الدكتور جمال سوسة رئيس جامعة بنها، حول ختام فعاليات الملتقى الرقمى الأول للجامعات المصرية، والذى جاء بعنوان “نموذج محاكاة مجلس النواب”، ونظمته الجامعة برعاية وزير التعليم العالى والبحث العلمي، وبمشاركة 25 جامعة مصرية حكومية.


وفى كلمته، أكد الدكتور جمال سوسة أن الجامعة كانت حريصة على تنظيم فعاليات الملتقى الأول لنموذج مُحاكاة مجلس النواب على مستوى الجامعات المصرية، تماشيًا مع رؤية الرئيس عبدالفتاح السيسى رئيس الجمهورية، فى الاهتمام بالشباب وإعداد الكوادر الشبابية القادرة على تقلد المناصب القيادية والتنفيذية، وأن يكون لهم دور محورى فى المشاركة بالعديد من الأحداث والفعاليات والمناسبات الكبرى.


وأشار رئيس جامعة بنها، إلى أن الجامعة تسعى لتطوير العملية التعليمية وغرس روح الانتماء والولاء عند الطلاب، وتعريفهم بالدور الذى تلعبه مؤسسات الدولة المُختلفة فى الارتقاء بالوطن، حيث تقوم الجامعة بتدريب وتأهيل الطلاب على هذه النماذج؛ بهدف نشر الوعى بأهمية العمل البرلمانى بين الشباب الواعد قادة المستقبلِ لصقل مهاراتهم فى الخطابة وتعزيز الثقة فى أنفسهم ومعرفتهم بآليات العمل البرلماني، فضلا عن إتاحة الفرصة للطلاب للتعبير عن آرائهم وأفكارهم فى القضايا الراهنة سواء كانت على الصعيد المحلى أو الدولي، وتوفير فرصة لهم لتحديد أولويات المجتمع، وتدريبهم على كيفية المشاركة المجتمعية الفعالة، ودراسة التجارب البرلمانية الناجحة ومحاولة الاستفادة منها.


وأكد رئيس الجامعة، على أهمية نشر الوعى الثقافى والسياسى بين الطلاب والاستماع لوجهة نظرهم وآرائهم وتطلعاتهم وتقديم كافة التسهيلات الممكنة لهم من خلال الأنشطة الثقافية والرياضية والعلمية وأنشطة الجوالة وغيرها من الأنشطة الطلابية التى تحقق نوع جيد من التواصل بين الطلاب وأعضاء هيئة التدريس وفريق العمل الإدارى بالجامعة.


وفى نهاية الاحتفالية، كرم رئيس الجامعة الجامعات المُشاركة فى فعاليات المُلتقى، لتميزهم فى عرض الموضوعات المطروحة، وذلك بحضور الدكتور ناصر الجيزاوى نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث، والدكتور تامر سمير نائب رئيس جامعة بنها لشئون التعليم والطلاب، والدكتور خالد عيسوى منسق عام الأنشطة الطلابية، والدكتور مصبح الكحيلى مدير عام رعاية الشباب،  وممثلى الجامعات المُشاركة.


 

[ad_2]
مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*