×

قصة شاب صوته مميز.. حفظ القرآن وعمره 11 سنة.. فيديو

قصة شاب صوته مميز.. حفظ القرآن وعمره 11 سنة.. فيديو

قصة شاب صوته مميز.. حفظ القرآن وعمره 11 سنة.. فيديو

[ad_1]


تعددت الأصوات المتميزة في تلاوة القرآن الكريم،و بمدينة كفر الشيخ التقطت عدسة اليوم السابع، أحد تلك الأصوات المتميزة ، حفظ القرآن وكان عمره 11 سنة، والتحق بمعهد القراءات ، وتعلم الأصوات ، إضافة لإلتحاقه بكلية الدراسات الإسلامية بدسوق.


 



 


قال محمد عبد المنعم أبو شعيشع، إن والده رحمه الله أنجب 4 بنات ، ويوم مولده ليلة النصف من شعبان ، قال لو رزقني بابن سأهبه لله ، لذلك وجهه لحفظ القرآن الكريم ، فختم حفظه للقرآن  وكان  بالصف الخامس الابتدائي وعمره 11 سنة ، وتقدم للصلاة إماما بالمصلين كخطوة تدريجية عندما كان بالصف الثالث الإعدادي فصلى الشفع والوتر ، وبعدها بدأ يتقدم لصلاة التراويح منذ 3 سنوات أدائها كاملة في العديد من المساجد.


وأضاف أبو شعيشع ، برغم تفوقه في المجال العلمي لكنه أصر على الالتحاق بالقسم الأدبي ، ليكمل تعليمه بكلية الدراسات ليكون حاملا لكتاب الله ، ويتمنى أن يكون معيداً بالكلية لأنه يهوى التدريس بقسم الشريعة، وأنه يرسم لحياته المستقبلية وهذا أمر بإدارة الله فإما ان يكون معيداً بالكلية أوإماما وخطيبا في أحد المساجد،متمنيا ان يكون من أهل القرآن ويمن الله عليه بالفوز بالأخرة، فالهدف الأسمى هو الآخرة.  


 


وأضاف أبو شعيشع، أنه صلى التراويح هذا العام في 5 مساجد ،وعندما يسمعه بعض المصلين يطالبونه بالصلاة في مساجد قريبة من إقامتهم سواء بالقرى أو المدن لحبهم لسماع صوتي الذي وهبني الله إياه، مؤكداً أنه والحمد لله يلتزم بتعليمات وزارة الأوقاف الخاصة بأداء صلاة التراويح وهي نصف ساعة ، وأنه أجرى عدة تجارب قبل رمضان وصلى ال8 ركعات ليعرف الوقت المحدد لكل رقعة ليؤدي صلاة التراويح في نصف ساعة ، وهذا ما سهل عليه أداء صلاة التراويح في المدة الزمنية التي حددتها وزارة الأوقاف، داعياً الله أن يفوز المسلمون بليلة القدر ويغفر الله لهم ذنوبهم ، وأن يحفظ الله مصر ، ويقيها كيد الأعداء ، ويزيدها أمناً ورخاً.


 


 

[ad_2]

مصدر الخبر

إرسال التعليق

You May Have Missed