أول مناظرة رئاسية متلفزة.. حكاية مواجهة كينيدى ونيكسون عام 1960

[ad_1]


لأول مرة في تاريخ الولايات المتحدة جرى عرض مناظرة بين المرشحين الرئاسيين للأحزاب الرئيسية على شاشة التلفزيون فى 26 سبتمبر من عام 1960 حيث التقى المرشحان للرئاسة جون إف كينيدي السناتور الديمقراطي عن ولاية ماساتشوستس ، وريتشارد نيكسون ، نائب رئيس الولايات المتحدة في استوديو في شيكاغو لمناقشة الشئون الداخلية للولايات المتحدة.

 


ظهر كينيدي الفائز الواضح من هذه المناظرات الأربعة المتلفزة ويرجع ذلك جزئيًا إلى سهولة أكبر أمام الكاميرا من نيكسون الذى على عكس كينيدي بدا متوترًا ورفض وضع الماكياج وفقا لموقع هيستورى. 


كان أداء نيكسون أفضل في المناظرتين الثانية والثالثة وفي 21 أكتوبر التقى المرشحون لمناقشة الشؤون الخارجية في مناظرتهم الرابعة والأخيرة وبعد أقل من ثلاثة أسابيع ، في 8 نوفمبر فاز كينيدي بنسبة 49.7 % من الأصوات الشعبية في واحدة من أقرب انتخابات رئاسية في تاريخ الولايات المتحدة متجاوزًا بنسبة ضئيلة مع 49.6 % حصل عليها خصمه الجمهوري.


 


بعد عام واحد من تركه لمنصب نائب الرئيس عاد نيكسون إلى السياسة وفاز بترشيح الحزب الجمهوري لمنصب حاكم كاليفورنيا وعلى الرغم من خسارته في الانتخابات، عاد نيكسون إلى المسرح الوطني في عام 1968 في محاولة ناجحة للرئاسة مثل ليندون جونسون عام 1964 رفض نيكسون مناظرة خصمه في الحملة الرئاسية عام 1968 وقد عادت المناظرات الرئاسية المتلفزة في عام 1976، وعُقدت في كل حملة رئاسية منذ ذلك الحين.

[ad_2]
مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*