اكتشاف مقاعد مخصصة لكبار الشخصيات بساحة عمرها 1800 عام فى تركيا

[ad_1]


كشفت دراسة جديدة عن وجود مقاعد مميزة بمنطقة جلوس خاصة بها أسماء محفورة فى ساحة عمرها 1800 عام غرب تركيا، وتم اكتشاف “مقاعد كبار الشخصيات” أثناء أعمال التنقيب فى مدرج بيرجامون فى مدينة بيرجامون القديمة، فى مقاطعة إزمير بغرب تركيا.


والمدرج المكتشف نسخة طبق الأصل من الكولوسيوم فى روما، ويمكن أن يتسع لما يصل إلى 50 ألف شخص، وفقًا لخبراء من المعهد الأثرى الألمانى فى برلين، ومن بين هذه الآلاف من المقاعد كانت هناك مجموعة مختارة من مقاعد الـVIP مع أسماء لاتينية محفورة بأحرف يونانية، وفقا لما أوردته صحيفة ديلى ميل البريطانية.


وقال الباحث فيليكس بيرسون أحد المشاركين فى الدراسة: لقد أرادوا بناء نسخة طبق الأصل من الكولوسيوم هنا، والتى كانت تتردد عليها جميع شرائح المجتمع، لكن الناس من الطبقة العليا أو العائلات المهمة لديهم مقاعد خاصة فى أقسام خاصة مكتوب عليها أسماؤهم”.


وقال الفريق البحثى: إن بيرجامون كانت تستضيف معارك المصارعة وقتال الحيوانات خلال القرن الثانى الميلادى، ومن المحتمل أنها كانت تستخدم أيضًا في تنفيذ العقوبات العلنية ولإعادة التدريب قبل المعارك البحرية، وحتى الآن ، اكتشف علماء الآثار الذين يقومون بالتنقيب عن المدرج الرائع خمس مناطق جلوس خاصة لكبار الشخصيات في الساحة.


وبدأت أعمال التنقيب فى المدرج فى عام 2018، وقد وصفت بأنها مهمة لعلم الآثار لأن ساحة بيرجامون تشبه إلى حد كبير ساحة الكولوسيوم في روما.


وقال الفريق البحثى: إن مناطق كبار الشخصيات تشبه بشكل ملحوظ تلك الموجودة في الملاعب الرياضية الحديثة وأماكن الترفيه، وتم بناء المدرج خلال العصر الروماني وتم تصميمه ليكون كبيرًا جدًا، من أجل منحه ميزة على المدرجات والساحات المدن القديمة الأخرى في المنطقة – بما فى ذلك أفسس وسميرنا.

[ad_2]
مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*