×

الصاروخ الصينى يتصدر تويتر.. ورواد السوشيال ميديا: الصين هتعمل فينا إيه تانى؟

الصاروخ الصينى يتصدر تويتر.. ورواد السوشيال ميديا: الصين هتعمل فينا إيه تانى؟

الصاروخ الصينى يتصدر تويتر.. ورواد السوشيال ميديا: الصين هتعمل فينا إيه تانى؟

[ad_1]


حالة من القلق انتابت العالم فى الأيام القليلة الماضية بعد أن أكدت بعض التقارير أن العالم يواجه خطرًا بسبب خروج صاروخ صينى عن السيطرة، مهددًا الملايين حال سقوطه على الأرض خاصة إذا وقع فى منطقة مأهولة بالسكان.


ومن المتوقع أن يعود صاروخ Long March 5b الصينى الذى تم إطلاقه يوم الخميس إلى الأرض فى غضون الأيام القليلة المقبلة، لكن المخاوف حول سقوط بقاياه بشكل مفاجئ على سكان الأرض تتزايد، حيث يبلغ وزنه 21 طنًا، وطوله 100 قدمًا، بينما يبلغ عرضه 16 قدمًا.


الصاروخ الصينى


وكعادتهم يحاول دائمًا رواد السوشيال ميديا التعبير عن الكثير من القضايا المهمة من خلال مواقع التواصل الاجتماعى، حيث تحول موضوع الصاروخ الصينى ووجهته إلى تريند عبر موقع التواصل الاجتماعى، وكان الكوميكس هو السبيل الوحيد للتعبير عن أرائهم، وكان أبرز ما يشغلهم هو أين سيسقط الصاروخ الصينى.

الصاروخ الصينى 1
الصاروخ الصينى 
الصاروخ الصينى 2
الصاروخ الصينى 


وكتب أحد رواد السوشيال ميديا عبر تريند “الصاروخ الصينى”: “تخيل كده تبقى قاعد فى أمان الله، وهوب تسمع إن الصين فقدت السيطرة على صاروخ وزنه يتعدى 22 طنا، وهو دلوقتى سارح فى ملكوت الله وهيقع فى أى مكان فى العالم هو ورزقه بقى، الصين معيشة العالم فيلم رعب تانى من بعد كورونا”.

الصاروخ الصينى 3
الصاروخ الصينى 3


وكتبت أخرى: “محدش عارف الصاروخ الصينى التايه هيقع فين ياولاد؟”، فيما استشهد أحد رواد السوشيال ميديا بكوميكس من مسرحية العيال كبرت معلقًا عليه قائلا “إحنا اتشغلنا فى رمضان والتطعيم وسبناك لوحدك هببت إيه”.

الصاروخ الصينى 4
الصاروخ الصينى 


وأضاف آخر: “فيروس وصاروخ، مشاريع الصين فى الإبادة متتوصاش يا جماعة”.

الصاروخ الصينى 5
الصاروخ الصينى 


وقد أطلقت الصين Long March 5B في الساعة 11:23 صباحًا بالتوقيت المحلي يوم الخميس لتسليم المرحلة الأولى من محطتها الفضائية القادمة، وهى الوحدة، المسماة “Tianhe” ، أو “Harmony of the Heavens“، والتى ستصبح أماكن معيشة لثلاثة من أفراد الطاقم بمجرد اكتمال الهيكل الضخم.

الصاروخ الصينى 6
الصاروخ الصينى 6

[ad_2]

مصدر الخبر

إرسال التعليق

You May Have Missed