قرأت لك.. “ذكر شرقى منقرض” الفرق بين الذكورة والرجولة


نلقى الضوء على كتاب “ذكر شرقى منقرض” لـ محمد طه، والصادر عن دار الشروق، ويتحدث عن العيوب الاجتماعية المنتشرة فى مجتمعنا الشرقى.


يقول الكتاب:


فيه فرق كبير بين الرجولة والذُّكورة، الذُّكورة هى النوع، الرجولة هى الفِكر، الذُّكورة هى الجنس، الرجولة هى السلوك، الذُّكورة هى البيولوجيا، الرجولة هى الموقف.


 


هذا الكتاب ليس عن “الرجل الشرقى”، الذى سمعنا عنه وعرفناه قديمًا، بل هو عن “الذَّكَر الشرقى” الذى تسلل إلينا مؤخرًا، وعاش بيننا بديلًا عنه، تلك النسخة الباهتة فى ألوانها، والمُشوَّهة فى ملامحها، “الذُّكورية الشرقية”- بهذا الشكل وذلك السلوك- مرض صعب جدًّا، مش بس مرض، دى مُتلازمة مَرضية كاملة، تبدأ من تربية الآباء والأمهات لأبنائهم وبناتهم، وتنتهى نهايات مأساوية مُجحِفة للجميع.


الكتاب دة هيحاول يقرب، ويستعرض، ويحلِّل، ويفهم أعراض، وأنواع، وأسباب، ومُضاعفات “الذُّكورية الشرقية”، ويقدم رؤى واقعية لتغيير وعلاج هذه المُتلازمة المَرضية المستعصية.


والحقيقة إن هذا التغيير.. لو ما بدأش يحصل من الآن.. فتأكدوا… إن هذا الديناصور البشرى الضخم، لو لم يُدرِك ويفهم ويتطور ويقوم بتفكيك وإعادة تركيب نفسه من جديد، فلن يكون له أى مكان، سوى ركن بعيد مُختَفٍ، فى أحد متاحف العالم، تحته لافتة صغيرة مكتوب عليها بخط غير واضح:


“ذكر شرقى منقرض”.


مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

*