لماذا لا ينشر الأزهر كتابا بكل الأحاديث الصحيحة؟.. المشرف عل


02:43 م


الثلاثاء 14 مايو 2024

كتب-محمد قادوس:

رد الدكتور عبد المنعم فؤاد، المشرف العام على رواق الجامع الأزهر، على سؤال ورد إليه من الإعلامي سيد على، والذي يطرحه البعض، بشأن إمكانية أن يعد الأزهر الشريف كتابًا للأحاديث النبوية الصحيحة تحت اسم” صحيح الأزهر”، للرد على الجدل المثار بشأن السنة، في أعقاب تدشين” مركز تكوين”

وقال المشرف العام على رواق الجامع الأزهر إن الأزهر لا يهمه وضع اسمه على كتاب، ولكنه يهمه أن يقدم الكتاب الصحيح، والأزهر يقدم الكتب الصحيحة كلها، ويبين الشاذ وغير ذلك.

وأضاف فؤاد، خلال مداخلة هاتفية ببرنامج” حضرة المواطن” عبر فضائية ” الحدث اليوم”، أن الأحاديث موجودة، والأزهر يتبنى صحيح البخاري وصحيح مسلم، ولا يريد أن يضع اسمه على شيء، إنما يقول هذا هو الصواب، وهذا هو الخطأ.

وأوضح المشرف العام على رواق الجامع الأزهر، أن الأزهر جهة تعليمية ولا يريد وضع اسمه على كتاب ما، ويهمه الجانب العلمي وليست الأسماء، وعلماء الأمة غربلوا جميع الأحاديث، وإذا دخل شيئًا على السنة فإن الأزهر يتعقبه.

وأكد فؤاد أن الأزهر يعترف بصحيح البخاري وصحيح مسلم، وبالكتب الستة والتسعة، مشيرًا إلى الكتب التي حددت الأحاديث الضعيفة موجودة.

اقرأ ايضًا

تعاني من السرحان في الصلاة.. إليك نصائح أمين الفتوى للحفاظ على العبادة (فيديو)

الإفتاء: إكرام أصدقاء الوالدين بعد موتهما من أنواع البر بهما

ما مواقيت الحج الزمانية؟.. تعرف عليها من البحوث الإسلامية

اعرف قبل الحج.. هل يجوز الحج عن الغير تبرعًا؟


مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*