محمد يرسم لوحات بحجم عقلة الإصبع على الـ 10 قروش وودن الفنجان


التفاصيل الدقيقة هي التحدي الأكبر أمام أي فنان يحاول رسم لوحة متقنة، وكلما صغرت المساحة التي ينفذ عليها لوحته كلما ازداد التحدي صعوبة وتعقيدًا لذلك ستندهش جدًا حين تطالع لوحات محمد بوجالي صاحب الـ 29 عاما التي رسمها بحجم سنتيمتر واحد فقط على أشياء صغيرة مثل العملة المعدنية فئة الـ 10 قروش ويد فنجان القهوة الخاص به.


لوحة على الـ 10 قروش


بعد انجازه للثانوية العامة والتحاقه بكلية التجارة شارك محمد في أحد المنح الخاصة بدراسة الفن بتركيا، حيث قال ابن محافظة العريش في حديثه لـ”اليوم السابع” أنه دائماً يحلم بدراسة الفن وجاءت المنحة بمثابة طوق النجاة لتحقيق حلمه، وتابع أنه صقل موهبته بالدراسة والإطلاع على علوم الفنون، كما نفذ محاكاة لجميع الثقافات داخل لوحاته الصغيرة.

جدارية ضغيرة
لوحة صغيرة


 


قد تراها العين المجردة بصعوبة، لكن عند التدقيق في تفاصيلها ستجد أن مجهوداً كبيرًا بذل لصناعة شئ فريد ونادر، وقال بوجالي أنه أقام عدة معارض فنية خاصة بأعماله في بلجيكا والبحرين وليبيا وقطر، بالإضافة لمعارض فنية أخرى بدبي وعمان والمغرب، وتابع أن رسوماته لجداريات من المفترض تكون على الحوائط مستعيناً بخلفيات صغيرة للغاية جعله في تحدي لنفسه ولفنه والإبداع فيه، واردف بأنه ينوى عمل لوحات تحاكي الفن المصري القديم والفرعوني لتوثيق موهبته أكثر ومعرفة الثقافات الأخرى على الفن المصري القديم والحديث بشكل متطور وفيه مجهود ظاهر على تنفيذه.

جدارية سنتيمتر
لوحة سنتيمتر




أنجز محمد بوجالي دراسته للفن وحصل على تقدير امتياز حصيلة دراسة امتدت لــ 5 سنوات، كما أضاف أنه يستعد لتنفيذ الكثير من الأعمال التي يترك فيها بصمته وخلاصة دراسته ساعياً دون توقف عن تعلم الفن واسراره.


مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*