من صندوق مجوهرات ملكة بريطانيا.. كيت ميدلتون تتزين بأقراط لؤلؤ مميزة.. صور


ارتدت كيت ميدلتون دوقة كامبريدج، أقراط أذن مصنوعة من اللؤلؤ، والتى استعارتها من مجموعة مجوهرات الملكة اليزابيث إليزابيث الثانية، فى ظهورها الأخير أثناء تكريم لملكة بريطانيا فى عيد ميلادها الـ95، نهاية الأسبوع الجارى، واستعارت كيت ميدلتون، البالغة من العمر 39 عامًا، أقراط مرصعة بالماس واللؤلؤ من الملكة اليزابيث، والتي ارتدتها لأول مرة للاحتفال بيوبيلها الفضى في عام 1977، وفقا لصحيفة ديلى ميل البريطانية.


كيت ميدلتون


 


كما ارتدت كيت ميدلتون، الأقراط الجذابة إلى جانب معطف أنيق من دولتشى أند جابانا، مع أزرار ذهبية على المعطف، عندما انضمت إلى زوجها الأمير وليام، فى زيارة لمركز تدريب طلابى على الطيران.

الملكة اليزابيث ترتدى الأقراط
الملكة اليزابيث ترتدى الأقراط


 


والزيارة، التي تمت في عيد ميلاد الملكة اليزابيث الـ 95، جاءت تكريماً لدوق إدنبرة، الذي كان العميد الجوي الفخري رئيسًا للسرب لمدة 63 عامًا قبل أن تتولى كيت منصب القائد العام في عام 2015.

كيت ميدلتون والأمير وليام
كيت ميدلتون والأمير وليام


 


ولم تكن هذه المرة الأولى التى تستعير فيها كيت ميدلتون مجوهرات من الملكة، فقبل قرابة أسبوع، ارتدت دوقة كامبريدج، قلادة من اللؤلؤ، أثناء حضورها جنازة الأمير فيليب، بكنيسة سانت جورج بقلعة وندسور، حيث كانت بين 30 شخصًا، من الذين حضروا الجنازة بالكنيسة، وحرصت زوجة الأمير ويليام، على الظهور بكامل أناقتها بين الحضور، إلا أن إطلالتها حملت بعض الرموز العميقة ولم تكن فقط مجرد اختيارات أنيقة، وخاصة القلادة. 


وأشار تقرير منشور بموقع ” insider “، إلى أن ميدلتون، ارتدت خلال حضورها جنازة الأمير فيليب، قلادة اللؤلؤ اليابانية، المكونة من أربعة صفوف، والتي استعارتها من الملكة وكانت ترتديها قبل ذلك، الأميرة ديانا وفقًا لما ذكرته أيضاً تقارير الإندبندنت.


وارتدت الأميرة خلال حضورها الجنازة، يوم السبت، معطفًا أسود من علامة كاثرين ووكر، وغطاء وجه متناسق وأقراطًا متدلية من اللؤلؤ تعود إلى الملكة، وفقًا لتقارير” Mail Online“.


ويبدو أن الدوقة، ارتدت هذا العقد علنًا مرة واحدة فقط من قبل، وذلك خلال حضورها حفل عشاء بمناسبة الذكرى السبعين لزفاف الملكة ودوق إدنبرة الذى أقيم في قلعة وندسور في نوفمبر 2017، وأعادت ارتدائه مرة أخرى، عند حضورها جنازته، تكريماً منها لقصة حب الأمير الراحل والملكة إليزابيث الثانية.


 


مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*