احذر.. حبر الوشم قد يحتوى على مواد كيميائية سامة مسببة للسرطان

[ad_1]


توصلت دراسة جديدة إلى أن حبر الوشم قد يحتوى على مواد كيميائية سامة مسببة للسرطان، وحسب ما نشره موقع “ديلى ميل”، وجد العلماء فى جامعة ولاية نيويورك (SUNY)، أن ما يقرب من نصف 56 عينة من أحبار الوشم التى فحصوها تحتوى على مركبات آزو، والتى تتحلل تحت الضوء فوق البنفسجى – المنبعث فى ضوء الشمس – إلى مواد كيميائية مسببة للسرطان.


احتوى العديد منها أيضًا على جسيمات يقل حجمها عن 100 نانومتر، والتى قالوا إنها يمكن أن تدخل فى نواة الخلية وتسبب طفرات سرطانية، ويقول الباحثون إن صناعة الوشم غير خاضعة للرقابة إلى حد كبير فى الولايات المتحدة، على الرغم من أن ما يصل إلى 3 من كل 10 أمريكيين لديهم وشم على الأقل، تم حظر الصبغات الزرقاء والخضراء فى أوروبا بسبب مخاوف من أنها قد تسبب السرطان.


وتشير الدراسة إلى أن الشخص الذى يحصل على وشم معرض بالفعل لخطر الإصابة بعدوى بكتيرية بسبب اختراق الجلد أو الإصابة بمرض ينتقل عن طريق الدم – مثل التهاب الكبد B و C – إذا لم يتم تنظيف المعدات بشكل صحيح، بمرور الوقت، قد يصاب المتلقون أيضًا بالعقيدات أو الأورام الحبيبية حول الوشم أو النسيج الندبى، لافته إلى أن حوالى 2 من كل 5 أمريكيين لديهم وشم بالفعل، مع استمرار الأرقام فى الارتفاع مع اكتساب فن الجسد قبولًا اجتماعيًا.


لا يُعرف سوى القليل عما هو موجود بالفعل فى الأحبار المستخدمة ، كما يقول الباحثون ، لأن إدارة الغذاء والدواء (FDA) لا تراقب الصناعة عن كثب، فيما قام باحثو جامعة ولاية نيويورك بالتحقيق فى العديد من أحبار الوشم الشهيرة وقدموا النتائج التى توصلوا إليها فى اجتماع الخريف للجمعية الكيميائية الأمريكية فى شيكاغو ، إلينوي.


يتكون الوشم من جزأين، القطعة الرئيسية هى الصباغ ، والذى يمكن أن يكون مركبًا جزيئيًا – مثل الصباغ الأزرق – أو مركب صلب – مثل ثانى أكسيد التيتانيوم، كما تحتوى أيضًا على سوائل حاملة – عادةً ما تحتوى على الكحول – والتى تضع الصبغة فى موضعها بين طبقتين من الجلد.

[ad_2]
مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*