جرعة واحدة لاتكفى..اعرف أهمية حصولك على الجرعة الثانية من لقاح فيروس كورونا

[ad_1]


الحصول على اللقاحات هو الخطوة الأمثل فى الوقت الحالي للوقاية من فيروس كورونا، وعلى الرغم من أهمية الجرعة الثانية للقاح كورونا فى تحقيق المناعة الكاملة التي يوفرها اللقاح قد يحصل البعض على الجرعة الأولى فقط ويتخلفوا عن موعد الذهاب للجرعة الثانية ولا يذهبوا للتطعيم خلال فترة السماح وهى 7 أيام بعد موعد الجرعة الثانية، لذا نتعرف فى هذا التقرير على أهمية الحصول على الجرعة الثانية للقاح كورونا وماذا يحدث إذا فاتك موعدها.


ماذا تفعل إذا فاتك موعد الجرعة الثانية للقاح كورونا؟

 


بحسب ما نشر موقع “كليفيلاند كلينيك” قال طبيب أمراض الرئة والرعاية الحرجة بمستشفى كليفيلاند كلينيك الأمريكية: “إذا فاتك موعد الجرعة الثانية، فإن أفضل نصيحة هي إعادة تحديد موعد والحصول على الجرعة الثانية في أسرع وقت ممكن.”

وأضاف “بغض النظر عن الإطار الزمني لتفويت موعد الجرعة الثانية، سيظل يعتبر أنك ملقحًا بالكامل ضد فيروس كورونا بعد أسبوعين من موعد الجرعة الثانية.”


ورغم أن مركز السيطرة على الأمراض الأمريكية قد وضع مبادئ توجيهية لوقت الانتظار بين الجرعات – 21 يومًا لشركة فايزر و 28 يومًا لموديرنا- قال مركز السيطرة على الأمراض أن التأخير لمدة تصل إلى 42 يومًا بين الجرعات “مسموح به عندما يكون التأخير أمرًا لا مفر منه” ولكن لا يزال هناك الكثير لنتعلمه حول كيفية استجابتنا لهذه اللقاحات.


وقال طبيب أمراض الرئة : “كانت هناك بعض الدراسات الأولية التي تفيد بعدم وجود تأثير سلبي للانتظار أكثر من 42 يومًا بين الجرعات”.


في المملكة المتحدة، أدى نقص اللقاحات المتاحة إلى اتخاذ قرار بتأجيل معظم الجرعات الثانية من لقاح فايزر لمدة تصل إلى 12 أسبوعًا حتى يتمكن أكبر عدد ممكن من الأشخاص من تلقي الجرعة الأولى.


في مايو، قالت دراسة إن المرضى الأكبر سنًا الذين انتظروا فترة 12 أسبوعًا لديهم مستويات أجسام مضادة أعلى من أولئك الذين انتظروا 3 أسابيع القياسية بين الجرعات.


ورغم أن هذه النتائج تشير إلى أنك لن تتأذى من التأخير بين الجرعتين، لكن يجب الحصول على الجرعة الثانية في أسرع وقت ممكن، حتى لو كان لديك بعض المناعة بعد الجرعة الأولى ، فأنت تريد الحصول على تلك المناعة الكاملة بأسرع ما يمكن بالجرعة الثانية.



أهمية الحصول على الجرعة الثانية للقاح كورونا

 


تعد الجرعة الثانية من اللقاحات ذات الجرعتين ضرورية للوصول إلى المناعة الكاملة ضد كوورنا على سبيل المثال، أظهرت الدراسات التي شاركها مركز السيطرة على الأمراض (CDC) أن جرعة واحدة من لقاح فايزر تراوحت بين 60٪ إلى 80٪ فعالة ضد كورونا لكن هذه الدراسات أظهرت أيضًا أن كلا الجرعتين كانا فعالين بنسبة 90٪ ضد كورونا مع معدل أعلى من الفعالية ضد المضاعفات الخطيرة.


وقال الطبيب : هذه المناعة الكاملة مهمة للغاية لحماية كل شخص وحماية مجتمعاتنا من انتشار الفيروس، مضيفاً “إلى جانب مساعدتنا في الوصول إلى حالة مناعة القطيع المهمة، فقد أثبتت اللقاحات فعاليتها الكبيرة ضد الطفرات والمتغيرات التي رأيناها حتى الآن”.


وأضاف قائلاً: “يحظى متغير دلتا بالكثير من اهتمامنا الآن، وإذا تم تطعيمك بالكامل – وهذا يعني جرعتين من لقاح من جرعتين – فلا داعي للقلق بشأن متغير دلتا ومن المهم أن تحصل على التطعيم بالكامل لحماية نفسك من المتغيرات المستقبلية المحتملة.”


[ad_2]
مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*