7 علامات تدل على وجود مشكلة في الجهاز الهضمى .. منهم قلة النوم وتهيج الجلد

صحة الجهاز الهضمى من أهم الأشياء التي تؤثرعلى صحة الجسم بأكمله، ويمكن أن تساهم العديد من العوامل في الإصابة بأمراض الجهاز الهضمى بما في ذلك ارتفاع مستويات الإجهاد والأرق والأطعمة المصنعة والسكرية، في هذا التقرير 7 علامات تدل على وجود مشكلة في الجهاز الهضمى، بحسب موقع “Smarter living”.


علامات تدل على وجود مشكلة في الجهاز الهضمى


1- عدم ارتياح في المعدة


يمكن أن يظهر عدم الراحة في معدتك على شكل إسهال، إمساك، انتفاخ، وحرقة، وغازات  وآلام في البطن، وإذا كنت تعاني من هذه الأعراض بانتظام، يمكنك مراجعة طبيبك لمعرفة أنك لا تعاني من متلازمة القولون العصبي  وهو اضطراب شائع يؤثر على الأمعاء الغليظة.


2- الرغبة الشديدة في تناول السكر


الرغبة الشديدة في تناول السكر هي عرض مفاجئ يدل على مشكلة في الأمعاء، حيث تفرز ميكروبات الأمعاء بروتينات تشبه الهرمونات التي تنظم الجوع لبتين وجريلين وهذا لا يؤثر فقط على مستويات الجوع والرغبة الشديدة في تناول الطعام، بل يؤثر على مزاجنا أيضًا.


إذا كنت تأكل الكثير من السكر، فسوف تزدهر البكتيريا غير المفيدة في أمعائك وتفرز المزيد من البروتينات لتجعلك تشتهي المزيد من السكر، يمكن أن يساعد تحسين صحة القناة الهضمية جسمك على التخلص من هذه البكتيريا غير المفيدة وتحسين مزاجك وصحتك بشكل عام.


هناك طريقة سريعة لاستبدال الوجبات الخفيفة السكرية بأخرى صحية وهي الاحتفاظ بالفواكه.



3- قلة النوم

يتم إنتاج غالبية السيروتونين، المعروف أيضًا باسم “هرمون السعادة”، في أمعائك لذلك يمكن أن تؤثر سوء صحة الأمعاء على نومك، وبالتالي على مزاجك أيضًا.


قلة النوم يمكن أن تكون ناتجة عن مجموعة متنوعة من العوامل، بما في ذلك مشاكل الصحة العقلية، والتشوهات الهرمونية، والألم ، والسمنة ، ومرض السكري.


4- تغييرات غير مقصودة في الوزن


يمكن أن يكون فقدان الوزن أو اكتسابه، دون إجراء تغييرات نشطة على نظامك الغذائي أو ممارسة التمارين الروتينية، علامة على وجود مشكلة فى القناة الهضمية، ويجب أن تكون القناة الهضمية المتوازنة قادرة على تخزين الدهون وتنظيم السكريات في جسمك وامتصاص العناصر الغذائية بسهولة.


البكتيريا التي نحصل عليها من وجباتنا الغذائية يمكن أن تغير سلوك الأمعاء بشكل غير مباشر وتسبب زيادة الوزن، في حين أن فقدان الوزن قد يكون علامة على فرط نمو البكتيريا المعوية الصغيرة.


إذا كان لديك فترات طويلة من فقدان الوزن السريع ثم زيادة الوزن، تأكد من مراجعة طبيبك لمعرفة أفضل علاج لك.


5- تهيج الجلد


قد تؤثر صحة أمعائك السيئة أيضًا على بشرتك، يمكن لحالات الجلد المؤلمة أو الحكة أن توفر نظرة ثاقبة لما يحدث في أمعائك، ويمكن أن تلتهب البشرة وتصاب بحب الشباب والتهابات الجلد بسبب عدم تحمل الطعام وسوء التغذية والتهاب الأمعاء.


6- الكسل


عندما لا يتلقى جسمك ما يكفي من البكتيريا الجيدة من الأطعمة التي نتناولها، يمكن للبكتيريا السيئة أن تزدهر، وتوضح الدراسات أن مشاكل الجهاز الهضمي يمكن أن تسبب إجهاد الغدة الكظرية، والذي بدوره يمكن أن يسبب مشاكل في الجهاز الهضمي مثل الجهاز المناعي والكسل. 



7- رائحة الفم الكريهة

يمكن أن تشير رائحة الفم الكريهة إلى ضعف صحة الأمعاء أيضًا، حيث يسبب الإمساك وبقاء الطعام، والذي يبقى في الجهاز الهضمي ويتخمر، يمكن أن يسبب رائحة الفم الكريهة.


يمكن أن تكون رائحة الفم الكريهة أيضًا علامة على مشكلة ارتجاع المريء، أو علامة على أن البكتيريا في معدتك يمكن أن تؤدي إلى قرحة في المعدة


مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

*