أساطير الكرة العربية .. سامي الجابر أول محترف سعودي في الدوري الإنجليزي


يعتبر سامي الجابر أحد أهم الأسماء في الكرة السعودية على مر تاريخها بعدما تحول من مهاجم موهوب إلى اسم استثنائي في فريقه ومنتخب بلاده، حيث  كان المهاجم الأول للهلال والمنتخب السعودي لقرابة عقدين من الزمن من نهاية الثمانينيات وحتى نهاية العقد الأول من الألفية الحالية.


وخاض الجابر مع الهلال 448 مباراة سجل فيها 178 هدفاً، بينما لعب 156 لقاء دوليا سجل فيها 46 هدفاً، وكان الجابر اللاعب الوحيد في تاريخ “الأخضر” السعودي الذي سجل في 3 بطولات لكأس العالم، وذلك في مرمى منتخبات المغرب 1994 وجنوب أفريقيا 1998 وتونس 2006.


وفي رحلة منتخب السعودية نحو التتويج بلقب كأس أمم آسيا 1996 للمرة الثالثة والأخيرة في تاريخه حتى الآن سجل الجابر هدفين.       


  


ولم تشهد المباريات التي سجل فيها الجابر مع السعودية على الصعيد الرسمي أي خسارة للأخضر.


وعلى صعيد الهلال، حقق الجابر مع الفريق الأزرق لقب دوري أبطال آسيا 2000، وبطولة أبطال الكؤوس الآسيوية في 1997 و2002، والسوبر الآسيوي في 1997، وأضاف إلى كل ذلك 5 ألقاب للدوري ومثلها لكأس ولي العهد ولقبا لكأس المؤسس و3 ألقاب للبطولات العربية.


ويعد الجابر أفضل هداف كذلك للأخضر في تصفيات المونديال بـ16 هدفاً، وأكبر هداف في تاريخ ناديه.


وفي عام 2000 انتقل الجابر إلى صفوف فريق وولفرهامبتون واندرارز الإنجليزي كأول لاعب محترف في تاريخ المملكة.


وشارك الجابر مع الوولفز في 3 مباريات بدوري القسم الأول ضد ويمبلدون ونورويتش سيتي ونوتنجهام فورست لكنه لم يسجل أي أهداف.


عمل الجابر مدربًا للزعيم في مايو 2013، وقاد الفريق في الدوري في 26 مباراة فاز في 20 منها وتعادل 3 وخسر مثلها، وسجل معه الزعيم 60 هدفاً، كأقوى هجوم بالمسابقة وقتها مناصفة مع البطل النصر.


خسر الهلال مع الجابر لقب دوري المحترفين وقتها بفارق نقطتين عن النصر، وفي الموسم نفسه خسر نهائي كأس ولي العهد أمام “العالمي” أيضا بثنائية مقابل هدف.     


    


تجارب الجابر التدريبية الأخرى لم تكن على نفس المستوى سواء مع الوحدة الإماراتي أو الشباب السعودي حيث لم يحقق فيها أي إنجازات تذكر.


وتولى الجابر رئاسة الهلال لمدة 5 أشهر من مايو 2018 إلى سبتمبر من نفس العام، وفي تلك الفترة قاد النادي للفوز بلقب كأس السوبر السعودي على حساب اتحاد جدة بنتيجة 2-1.


الهلال نجح في عهد الجابر في ضم أكثر من اسم مهم في الكرة العالمية، على رأسهم المدرب البرتغالي خورخي خيسوس.


في عهد الجابر تعاقد الهلال مع الإماراتي عمر عبدالرحمن “عموري” من فريق العين الإماراتي في صفقة طالما حلمت بها جماهير الزعيم.


تلك التعاقدات كان لها دور في عودة الهلال في 2019 ليصبح بطلاً لآسيا، قبل أن يسيطر في 2020 على الدوري والكأس المحليين.


 


مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*