أفضل لاعب الشطرنج فى العالم متهم بتشويه سمعة اللعبة.. اعرف الحكاية

[ad_1]


اتهم ماجنوس كارلسن، لاعب الشطرنج رقم 1 في العالم، بـ “إتلاف” اللعبة بعد استقالته بشكل مثير من مباراة ضد زميله الكبير بعد خطوة واحدة بسبب مخاوف من أن منافسه كان يستخدم خرزات للغش، وفقا لموقع “ديلى ميل”.


وكشف رئيس الاتحاد الدولي للشطرنج (FIDE)، أركادي دفوركوفيتش ، عن عدم رضاه عن سلوك كارلسن بالانسحاب من كأس سينكوفيلد وترك مباراته ضد منافسه البالغ من العمر 19 عامًا ، هانز نيمان.


جاءت الاستقالة وسط شائعات بأن نيمان خدع، واستهدف دفوركوفيتش العالم كارلسن، قائلاً إن اللاعب النرويجي البالغ من العمر 31 عامًا يتحمل “مسؤولية أخلاقية” لأنه “يُنظر إليه على أنه سفير عالمي للعبة”.


تقرير ديلى ميل


تؤثر أفعاله على سمعة زملائه، والنتائج الرياضية المتعلقة بالرياضة، وفي النهاية يمكن أن تلحق الضرر بلعبتنا، نعتقد بقوة أن هناك طرقًا أفضل للتعامل مع هذا الوضع، ولم “يحدد” البيان الموقف الذي كانوا يشيرون إليه.


وقال دفوركوفيتش: “الاتحاد الدولي لكرة القدم على استعداد لتكليف لجنة اللعب النظيف التابعة لها بإجراء تحقيق شامل في الحادث“.



وقال رئيس هيئة الشطرنج إنه ستكون هناك حاجة لمزيد من الأدلة قبل أن يبدأ أي تحقيق من هذا القبيل.


خسر لاعب الشطرنج الأمريكي المراهق نيمان في ربع النهائي يوم الخميس ، مما ألغى إمكانية إعادة مباراة مثيرة بين معجزة الغش وكارلسن


 

[ad_2]
مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*