“السلام البارد” أحدث تطورات علاقة نيمار ومبابى فى باريس سان جيرمان

[ad_1]


كشفت تقارير ضحفية فرنسية عن تطورات علاقة البرازيلى نيمار والفرنسى كيليان مبابى ثنائى باريس سان جيرمان، بعدما أثيرت العديد من الشكوك حول علاقة النجمين فى الأسابيع الأخيرة.


وقالت صحيفة ليكيب إن العلاقة بين الثنائى حاليا عبارة عن “حلقات من الغليان” بين نيمار ومبابي وتحدثت عن وجود علاقة ودية ولكنها مضطربة داخل عرفة خلع الملابس.


وأكدت الصحيفة الفرنسية أن نيمار ومبابى لا يريدان صراعات مباشرة لكن العلاقة بينهما لا تزال غير مستقرة.


واختتمت ليكيب تقريرها بالتأكيد أنه بعد خمس سنوات أصبحت إدارة العلاقة بين نيمار ومبابى، أحد أكبر تحديات موسم باريس سان جيرمان.


وكان كيليان مبابي قد اعترف في وقت سابق أن علاقته مع زميله نيمار “ليست رائعة”، في أحدث علامة على أن الأمور بين نجمي باريس سان جرمان الفرنسي لا تبدو على ما يرام.


وتطرق مبابي للأمر لأول مرة مطلع سبتمبر الجارى وقال إن “هناك احتراما متبادلا بيني وبين نيمار”، لكن “العلاقة بيننا ليست رائعة دائما”.


ودار الحديث عن احتقان بين مبابي ونيمار مؤخرا، بعد جدال على تسديد ركلة جزاء أمام مونبيلييه في أغسطس الماضي.

[ad_2]
مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*