بالأرقام.. رحلة انجازات يورجن كلوب مع ليفربول فى 6 سنوات

[ad_1]


أعلن نادي ليفربول الإنجليزي تجديد عقد الألماني يورجن كلوب المدير الفني للفريق لمدة عامين إضافيين بعد الاتفاق على الشروط الخاصة بمستقبل الريدز في السنوات الأربعة المقبلة.


ويعيش ليفربول تحت قيادة كلوب على مدار 6 سنوات أجواء أكثر من رائعة مليئة بالانجازات، حيث إنه أعاد الريدز إلى الظفر بالألقاب من جديد بعد أن نجح معه فى حصد لقب الدورى الإنجليزي نسخة 2019-2020، عقب غياب دام 30 عامًا مع جيل ذهبي بقيادة النجم المصري محمد صلاح ومعه كوكبة كبيرة من النجوم مثل البرازيلي روبرتو فيرمينو والسنغالي ساديو ماني والهولندي فيرجيل فان دايك.


كما حصد ليفربول تحت قيادة يورجن كلوب، العديد من الألقاب على رأسها دوري أبطال أوروبا، نسخة 2018-2019، كما بلغ المباراة النهائية من المسابقة القارية في الموسم الذي سبقه، قبل الخروج على يد ريال مدريد فى المباراة الشهير التي تعرض فيها محمد صلاح للإصابة فى الكتف بعد التدخل العنيف من الإسباني راموس مدافع الملكي وقتها، ثم حصل على السوبر الأوروبي، وكأس الرابطة الإنجليزية وكأس العالم للأندية.


ووفقا لموقع “ترانسفير ماركت” المختص في الأرقام والإحصائيات، فقد خاض ليفربول مع كلوب 371 مباراة بمختلف البطولات، حقق خلالها 232 فوزا وخسر 62 وتعادل 77 مرة، وسجل الفريق في ولايته 822 هدفا واستقبل مرماه 405.


ألقاب ليفربول مع كلوب

 


وجاءت ألقاب يورجن كلوب مع ليفربول على النحو التالي:


فاز بدوري أبطال أوروبا عام 2018.


– فاز بكأس السوبر الأوروبي عام 2019.


فاز بكأس العالم للأندية عام 2019.


فاز بالدوري الإنجليزي موسم 2020/2019.


فاز بكأس الرابطة الإنجليزية عام 2022.


ويسعى كلوب مع ليفربول هذا الموسم لتحقيق الرباعية، للفوز بـ 4 ألقاب حيث ينافس على الدوري الإنجليزي ودوري أبطال أوروبا وكأس الاتحاد الإنجليزي فيما حسم كأس الرابطة لصالحه.


ماذا قال كلوب بعد التجديد مع ليفربول؟

 


كان يورجن كلوب تحدث بعد التوقيع على عقده الجديد، والذى سوف يمتد حتى عام 2026 قائلا فى تصريحات للموقع الرسيمي للنادي:” هناك الكثير من الكلمات التي يمكنني استخدامها لوصف شعوري تجاه هذه الأخبار، ستكون بداية سعيدة، ومتواضعة ، ومباركة، هناك الكثير لتحبه في هذا المكان، كنت أعلم أنه قبل مجيئي إلى هنا ، تعرفت عليه بشكل أفضل بعد وصولي والآن أعرف ذلك أكثر من أي وقت مضى”.


وأضاف كلوب:” مثل أي علاقة صحية، يجب أن تكون دائمًا في اتجاهين، عليك أن تكون على حق لبعضكما البعض، إن الشعور بأننا كنا على حق تمامًا مع بعضنا البعض هو ما أوصلني إلى هنا في المقام الأول، وهذا هو السبب في أنني قمت بالتجديد في السابق”.


وتابع مدرب الريدز:” هذا التجديد مختلف عن السابق بسبب طول الفترة التي قضيناها معًا، كان علي أن أطرح على نفسي السؤال: هل من المناسب لليفربول أن أبقى لفترة أطول؟ جنبا إلى جنب مع مساعديّ الاثنين، بيب ليندرز وبيت كراويتز، توصلنا إلى الاستنتاج الذي كان: “نعم”.


وواصل قائلا:” تجديد عقدي مع ليفربول كان قرار سهل جدًا، كان علي مراجعة بعض الأمور بشكل خاص لكنها لم تكن مع إدارة النادي، لذا اتخذت قراري بسهولة، عائلتي تحب ليفربول، إنه موطننا انا وعائلتي، الأمر كان لمصلحة النادي لذلك قررت التجديد وعدم الرحيل في 2024″.


وعن سبب استمراره مع النادى، قال كلوب:” لايوجد أفضل من ليفربول كنادي للتواجد به، في ليفربول هنا عائلة واحدة ومن الرائع أن أكون جزءًا منها، تجديد عقدي به شيء من الأنانية من جانبي لأني اريد أن أكون جزءًا من هذه العائلة”.


وأضاف قائلا:” لدينا فريق جيد ومثير حاليًا لكن بالطبع على مدار السنوات المقبلة هناك بعض التغييرات التي علينا القيام بها وهذا ليس تحذيرًا لأحد لأن التغيير جزء من الحياة بالطبع”.


وأتم تصريحاته قائلا:” تحملي للمسئولية الكبرى هو جزء من اتفاقنا على تجديد العقد، أشعر بأني محظوظ ومُبارك جدًا بالأندية التي عملت معها، قلت بأول مؤتمر صحفي لي أني أحب عشق مشجعي ليفربول لناديهم ولم أكن أعرف بالحقيقة حجم ذلك إلا عندما عايشته”.


 

[ad_2]
مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*