حكيم زياش: استغلال عمق مان سيتي وراء فوز تشيلسي بأبطال أوروبا


قال الدولى المغربي حكيم زياش نجم نادي تشيلسي، إن الفوز بلقب دوري أبطال أوروبا يجعله فى حالة لا توصف ولا يمكن أن تفسر، مؤكدًا أنه حان الوقت من أجل الاستمتاع والاحتفال بما تحقق.


وأصبح النجم المغربي حكيم زياش، لاعب فريق تشيلسي الإنجليزي، رابع لاعب عربي يتوج بلقب دوري أبطال أوروبا، بعدما حقق فريقه انتصارا مثيرا على حساب مانشستر سيتي مساء السبت بهدف نظيف في المباراة التي جمعتهما على ملعب “الدراجاو” بمدينة بورتو البرتغالية، ليدخل قائمة أساطير الكرة العربية ممن تألقوا في البطولة القارية وسجلوا في قوائم الذهب بها، وكان آخر لاعب تُوج بلقب دوري أبطال أوروبا هو الدولي المصري محمد صلاح، لاعب ليفربول الإنجليزي، الذي استطاع أن يقود فريقه لتحقيق انتصار تاريخي على حساب توتنهام في البطولة التي أقيمت موسم 2018 / 2018 والتي انتهت بهدفين سجل الفرعون المصري الأول من ضربة جزاء.


وقال حكيم زياش فى تصريحات صحفية عن المباراة التي لم يشارك فيها حكيم زياش وكان على دكة البدلاء، احتفل النجم المغربي بعلم بلاده، “لا يمكن أن أصف هذا الشعور، أعتقد أنه كان تحديًا كبيرًا، ليس لدي كلمات للتعبير عن الإحساس في الوقت الحالي”.


وأضاف حكيم زياش، “كانت مباراة تكتيكية وصعبة من الفريقين، الجميع كان يقف بشكل جيد وقدموا مباراة كبيرة، الفرص كانت قليلة بعض الشيء، استغلال العمق والدفاع المتقدم من قبل مانشستر سيتي؟ هذا ما حدث، لقد استفدنا من ذلك في مرة وسجلنا الهدف ويجب أن نستمتع بالبطولة واللقب الذي حققناه بعد موسم شاق”.


وتابع نجم البلوز، “مع أياكس كنت قريبًا من اللقب، ولكنني جئت إلى تشيلسي من أجل تحقيق اللقب، وسعيد جدًا بتحقيقه في الموسم الأول لي مع تشيلسي وفخور بذلك“.


وحول كونه ثاني مغربي يحقق لقب دوري أبطال أوروبا بعد أشرف حكيمي قال زياش: “بالنسبة لي هذا فخر كبير، وأريد تحقيق المزيد من الألقاب في السنوات المقبلة“.


وانتقل زياش إلى تشيلسي قبل بداية الموسم الجاري قادمًا من أياكس أمستردام الهولندي، ليحقق لقبي كأس الاتحاد الإنجليزي ودوري أبطال أوروبا في أول موسم له مع البلوز.


 


مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

*