صحف الجزائر: جاساما ذبح الخضر و” VAR ” حرمنا من التأهل للمونديال

[ad_1]


صبت الصحف الجزائرية الصادرة اليوم الخميس، جم غضبها على الحكم الجامبي باكاري جاساما، واتهمته بذبح الخضر، والتسبب في عدم تأهلهم إلى كأس العالم قطر 2022.


وخسر منتخب الجزائر التأهل لنهائيات كأس العالم 2022، بعد هزيمته أمام ضيفه الكاميرون 1/2، مساء الثلاثاء، في إياب الدور الحاسم المؤهل للمونديال، رغم أنه فاز ذهابا بهدف دون رد.


وعنونت صحيفة النهار الجزائرية ، هكذا ذبح جاساما الخضر وقتل حلم الجزائريين!، وقالت شنّ الجمهور الرياضي الجزائري، حملة شرسة على الحكم الجامبي باكاري جاساما، محملينه بالدرجة الأولى مسؤولية الإقصاء وعدم التأهل إلى نهائيات كأس العالم في قطر.


 


وأضافت الصحيفة ، ربط عدم تأهل المنتخب الوطني إلى نهائيات كأس العالم بالحكم الجامبي، ليس بحثا عن أعذار للإقصاء أو لامتصاص الصدمة، بقدر ما كانت حقيقة ظاهرة للعيان ـ حسب الجماهير  ـ حتى بالنسبة لمن لا يشجّع المنتخب الجزائري، بدليل مختلف الآراء والتحليلات لأدائه على لسان حكام أجانب.


وأتمت الصحيفة ، ولعّل ما يعزّز أكثر من الشكوك في وجود مؤامرة تحكيمية ضد أشبال بلماضي، امتناعه عن العودة إلى تقنية التحكيم عن طريق “الفيديو” في عدة لقطات مثيرة للجدل، خاصة في لقطة هدف المنتخب الكاميروني التي سبقها خطأ على المدافع ماندي، مما تسبب في اصطدامه بالحارس مبولحي، في وقت لم يتردد في العودة إلى ذات التقنية لما سجل سليماني هدف التعديل.


وفى خبر اخر نشرت النهار تحت عنوان ، عمارة يجتمع بأعضاء المكتب الفيدرالي وقد يعلن إستقالته!، وتابعت ، يجتمع اليوم الخميس رئيس الإتحاد الجزائري لكرة القدم شرف الدين عمارة بأعضاء مكتبه الفيدرالي.


 

النهار
النهار


وأوضحت ، ويأتي هذا الاجتماع الهام والعاجل، مباشرة عقب فشل المنتخب الوطني في بلوغ مونديال قطر، وسيناقش عمارة رفقة أعضاء المكتب الفيدرالي أسباب هذا الإخفاق الذي قد يدفع إلى إستقالته من الفاف.


فيما كتبت صحيفة الشروق الجزائرية تحت عنوان ، مفاجأة مدوية.. خلل في الفار يحرم الخضر من تأشيرة “المونديال”!، ونشرت تصريحات الألماني جوشكا بارجر، وكيل لاعبين والصحفي المختص في نقل بيانات كرة القدم الجزائرية على موقع ترانسفير ماركت العالمي، والذى فجر مفاجأة من العيار الثقيل، بخصوص قضية التحكيم في مباراة المنتخب الوطني أمام الكاميرون، حين أشار إلى حدوث خطأ تقني على مستوى تقنية الفيديو المساعد الفار، منعت الحكم بكاري جاساما من الاستعانة بها في لقطة الهدف الأول لمنتخب الأسود غير المروضة.

الشروق
الشروق


وزادت الشروق ، وكشف الألماني جوشكا بارجر، المهووس بكرة القدم الجزائرية، في تغريدة له عبر “التويتر”، عن أن الحكم جاساما لم يكن بإمكانه العودة إلى الفار في لقطة الهدف الأول للمنتخب الكاميروني، بسبب وجود خطأ تقني، منعهم من رؤية مخالفة تعرض لها ماندي، في مهزلة تسببت بصفة غير مباشرة في إقصاء المنتخب الوطني من التأهل إلى “المونديال”.


وأكملت الصحيفة ، وكتب بارغر عبر حسابه الرسمي على موقع التواصل الاجتماعي “تويتر”: “بعض المصادر أكدت لي بأن الحكام لم يعيدوا مشاهدة اللقطة بسبب حدوث خلل تقني، وعدم توفر الإعادة بتقنية العرض البطيء”. وأضاف: “الحكم باكاري غاساما هو الآخر لم يجد داعيا للعودة للفيديو، وقرر احتساب الهدف مباشرة من دون اللجوء للفار”. وأوضح في تغريدة أخرى قائلا: “إذا تبين أن هذا صحيح، فمن الضروري للغاية أن تقدم الفدرالية الجزائرية استئنافا!”.


كما نشرت الشروق تصريحات الحكم الدولي السابق جمال حيمودي بقوله:جاساما حرم “الخضر” من ركلة جزاء.. وأستغرب عدم عودته لـ”الفار”!، وقال الحكم الدولي الجزائري السابق جمالي حيمودي، إن جاساما، حرم المنتخب الوطني من ركلة جزاء شرعية في الدقيقة الـ86 من اللقاء، مستغربا في الوقت ذاته عدم استعانته في تلك اللقطة بتقنية “الفار”.

الشروق 1
الشروق 1


 


وقال حيمودي في تقييمه لأداء الحكم جاساما: نتكلم عن بعض اللقطات المثيرة للجدل خلال المواجهة، بداية من هدف سليماني عند الدقيقة الثامنة من عمر الشوط الإضافي الأول، وما أثار انتباهي هي اللقطة التي حدثت في الدقيقة الـ86 من المواجهة، بعد توغل سليماني داخل منطقة العمليات وتعرضه للدفع، الحقيقة كانت هناك ركلة جزاء مستحقة للمنتخب الوطني، كان من شأنها أن تغير مجرى اللقاء.. أستغرب لماذا لم يعد الحكم لتقنية “الفار” في هذه اللقطة؟”.


 

[ad_2]
مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*