فان دايك يواسى صلاح ومنتخب مصر: سيحول خيبة الأمل إلى نجاح

[ad_1]


حرص النجم الهولندى فيرجيل فان دايك، مدافع ليفربول الإنجليزى، على مواساة زميله النجم المصرى محمد صلاح ومنتخب مصر بعد الخروج بهزيمة غير مستحقة على يد السنغال فى الدور الحاسم من التأهل إلى كأس العالم قطر 2022.


وخطف منتخب السنغال بطاقة التأهل إلى كأس العالم 2022 فى قطر بالفوز على مصر بركلات الترجيح، بعد نهاية مباراتى الذهاب والإياب بينهما فى تصفيات المونديال بالتعادل الإيجابى بهدف لمثله.


وقال فان دايك، فى تصريحات نقلتها “دايلى ميل” البريطانية عقب لقاء هولندا وألمانيا الودى، “أشعر بالأسف تجاه صلاح ومنتخب مصر، لكن هذه هى كرة القدم فى بعض الأحيان”.


وأضاف المدافع الهولندى “أنا متأكد أن صلاح سيحول خيبة الأمل هذه إلى نجاح في بقية الموسم مع ليفربول”.


وواصل فيرجل: “لا يزال لدينا شىء نلعب من أجله، لذلك لا يزال هناك الكثير من الأشياء التى يتعين علينا تحقيقها”.


واختتم قائد الطواحين الهولندية حديثه: “بالنسبة لساديو مانى، أتمنى له كل التوفيق، وإذا كان فى مجموعتنا فى كأس العالم، فسيحتاج إلى بعض الحظ”.


وحسم التعادل الإيجابى 1-1 مواجهة المنتخب الهولندى مع نظيره الألمانى، بهدف لكل منهما، فى المواجهة الودية التى أقيمت بينهما مساء أمس الثلاثاء، على ملعب “يوهان كرويف آرينا”.


سجل توماس مولر هدف التقدم لمنتخب ألمانيا في الدقيقة 45 من زمن المباراة، ثم أدرك ستيفن بيرجوين التعادل لمنتخب للمنتخب الهولندي في الدقيقة 68 من اللقاء.


وفى السياق ذاته هاجمت الصحف العالمية الصادرة صباح اليوم المنتخب السنغالى بعد أحداث العنف والشغب التى ارتكبتها جماهيره ضد مصر فى ملعب “عبد الله واد”، فى المباراة التى جمعتهما أمس الثلاثاء، وانتهت بركلات الترجيح 1 – 3 لصالح أسود التيرانجا وتأهلم إلى نهائيات كأس العالم 2022 فى قطر.


انتهت مباراة الذهاب بين مصر والسنغال فى المرحلة الفاصلة المؤهلة لكأس العالم بنتيجة 1-0 لصالح الفراعنة، ثم فاز أسود التيرانجا بهدف نظيف فى الإياب، وبعدها ذهب اللقاء إلى ركلات الترجيح ثم خسر الفراعنة 1-3 ويتأهل ساديو مانى ورفاقه إلى مونديال قطر.


وعنونت صحيفة “ذا صن” الإنجليزية، “عار كأس العالم”، للرد على ما حدث فى مباراة الأمس من جانب جماهير السنغال فى المدرجات من شغب وأحداث عنف، وتسليط أضواء الليزر بشكل مستمر خلال ركلات الترجيح.

[ad_2]
مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*