كلوب: قرار تجديد عقدي مع ليفربول كان سهلا.. وعائلتى تحب النادى

[ad_1]


تحدث الألماني يورجن كلوب المدير الفني لفريق ليفربول الإنجليزي، بعد التوقيع على عقده الجديد، اليوم الخميس، والذى سوف يمتد حتى عام 2026.


وقال كلوب للموقع الرسمي لليفربول،:” هناك الكثير من الكلمات التي يمكنني استخدامها لوصف شعوري تجاه هذه الأخبار، ستكون بداية سعيدة، ومتواضعة ، ومباركة، هناك الكثير لتحبه في هذا المكان، كنت أعلم أنه قبل مجيئي إلى هنا ، تعرفت عليه بشكل أفضل بعد وصولي والآن أعرف ذلك أكثر من أي وقت مضى”.


وأضاف قائلا:” مثل أي علاقة صحية، يجب أن تكون دائمًا في اتجاهين، عليك أن تكون على حق لبعضكما البعض، إن الشعور بأننا كنا على حق تمامًا مع بعضنا البعض هو ما أوصلني إلى هنا في المقام الأول، وهذا هو السبب في أنني قمت بالتجديد في السابق”.


تابع قائلا:” هذا التجديد مختلف عن السابق بسبب طول الفترة التي قضيناها معًا، كان علي أن أطرح على نفسي السؤال: هل من المناسب لليفربول أن أبقى لفترة أطول؟ جنبا إلى جنب مع مساعديّ الاثنين، بيب ليندرز وبيت كراويتز، توصلنا إلى الاستنتاج الذي كان: “نعم”.


وواصل قائلا:” تجديد عقدي مع ليفربول كان قرار سهل جدًا، كان علي مراجعة بعض الأمور بشكل خاص لكنها لم تكن مع إدارة النادي، لذا اتخذت قراري بسهولة، عائلتي تحب ليفربول، إنه موطننا انا وعائلتي، الأمر كان لمصلحة النادي لذلك قررت التجديد وعدم الرحيل في 2024″.


وعن سبب استمراره مع النادى، قال كلوب:” لايوجد أفضل من ليفربول كنادي للتواجد به، في ليفربول هنا عائلة واحدة ومن الرائع أن أكون جزءًا منها، تجديد عقدي به شيء من الأنانية من جانبي لأني اريد أن أكون جزءًا من هذه العائلة”.


وأضاف قائلا:” لدينا فريق جيد ومثير حاليًا لكن بالطبع على مدار السنوات المقبلة هناك بعض التغييرات التي علينا القيام بها وهذا ليس تحذيرًا لأحد لأن التغيير جزء من الحياة بالطبع”.


وتابع قائلا:” تحملي للمسئولية الكبرى هو جزء من اتفاقنا على تجديد العقد، أشعر بأني محظوظ ومُبارك جدًا بالأندية التي عملت معها، قلت بأول مؤتمر صحفي لي أني أحب عشق مشجعي ليفربول لناديهم ولم أكن أعرف بالحقيقة حجم ذلك إلا عندما عايشته”.


 

[ad_2]
مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*