مولر: عودتي إلى منتخب ألمانيا.. مشروع "قصير الأجل"

يرى توماس مولر نجم بايرن ميونخ عودته للمنتخب الألماني كمشروع يمتد لستة أسابيع استعدادا لبطولة أوروبا “يورو 2020” ولا يتعامل مع الأمر بأي إطار آخر.

وقال مولر يوم الأحد على هامش معسكر الماكينات في سيفيلد بالنمسا: التفكير فيما هو أبعد من ذلك ليس في ذهني مطلقا حتى لو كنت أدرك أن هانزي فليك سيكون مدربي.

وقرر يواخيم لوف مدرب المنتخب الألماني استدعاء مولر (31 عاماً) وماتس هوميلز مدافع بوروسيا دورتموند خلال يورو 2020 التي تأجلت لمدة عام بفعل جائحة كورونا، بعد استبعادهما من الفريق منذ مطلع عام 2019.

وأوضح مولر: تشعر بالامتنان لحصولك على فرصة المساهمة في صحوة الكرة الألمانية، سعيد بحصولي على هذه الفرصة.

وأكد مولر أن أي شعور بالإحباط من قرار لوف باستبعاده بات في طيات الماضي، وزاد: كنت أتمنى لو سار الأمر بشكل مختلف لكني تفهمت الأمر، المسألة تتعلق بكيفية تطبيقه.

وساهم مولر وهوميلز وجيروم بواتينغ في تتويج ألمانيا بلقب مونديال البرازيل 2014 لكن لوف قرر فجأة استبعادهم ، لكن مولر اعترف بأنه لم يكن في أفضل حالاته لدى استبعاده.

ولكن عندما تولى فليك تدريب بايرن في 2019 أعاد مولر اكتشاف ذاته، ليدخل مجددا في حسابات لوف الذي سيرحل عن تدريب المنتخب الألماني عقب يورو 2020 ليخلفه فليك في المنصب.


مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

*