مروحية Ingenuity التابعة لناسا تحقق رحلة تاريخية تعمل بالطاقة على المريخ

نجحت مروحية Ingenuity التابعة لناسا في إطلاق أول رحلة تجريبية ناجحة على المريخ، ورفعت المركبة الفضائية الصغيرة نفسها 10 أقدام عن سطح المريخ لمدة 39 ثانية، مسجلة بذلك أول رحلة تعمل بالطاقة في عالم آخر كمل أتاحت إمكانيات محيرة لنمط جديد من السفر الكوكبي يمكن أن يرسل الطائرات العمودية المستقبلية بعيدًا عن متناول المركبات المحمولة التقليدية وفقا لما نقله موقع the verege. 


 


ورفعت طائرة هليكوبتر Ingenuity التي يبلغ وزنها أربعة أرطال جسمها بحجم صندوق الأنسجة، حيث قامت بتدوير شفراتها الدوارة المزدوجة لتحقيق أول رحلة لها في الغلاف الجوي شديد الرقة للمريخ.


 


وكانت هذه الشفرات تدور أسرع من 2500 دورة في الدقيقة وهو أسرع مما تحتاجه طائرات الهليكوبتر التي تبلغ سرعتها 500 دورة في الدقيقة للتحليق على الأرض. 


 


وقالت ناسا إن المركبة حلقت لمدة 30 ثانية فوق السطح قبل أن تهبط لتنتهي اختبار طيران مستقل بالكامل مدته 39.1 ثانية.


 


وصلت الطائرة العمودية إلى الكوكب الأحمر، على بعد 173 مليون ميل من الأرض في 18 فبراير، متشبثة بالجزء السفلي من مركبة المثابرة التابعة لناسا.


 


مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*