الجزائر ترفع إجراءات التباعد الجسدى أثناء الصلاة فى المساجد

[ad_1]


قررت وزارة الشؤون الدينية والأوقاف الجزائرية رفع إجراءات التباعد الجسدى أثناء الصلاة فى المساجد، والعودة إلى “هيئة الصلاة العادية”، وذلك بالنظر إلى “التحسن الملحوظ” فى الوضع الصحى المتعلق بفيروس كورونا بالجزائر.


وأوضحت الوزارة، في بيان لها، أن اللجنة الوزارية الجزائرية للفتوى دعت إلى التخفيف من الإجراءات الوقائية المتعلقة بالمساجد، نظرا إلى التحسن الملحوظ في الوضع الصحي المتعلق بفيروس كورونا، وإثر الاجتماع التنسيقي التشاوري مع اللجنة العلمية لمتابعة ورصد فيروس كورونا بالجزائر.


وأشارت إلى إمكانية العودة إلى تطبيق كل الإجراءات الصحية الوقائية، إذا وقعت تطورات أخرى في الحالة الوبائية للبلاد.


كما قررت أيضا وزارة الأوقاف الجزائرية فتح مصليات النساء، ومكتبات المساجد، واستئناف الدروس الأسبوعية، والحلقات التعليمية، والنشاط العلمي والتربوي، مع استمرار الأئمة في تخفيف الصلوات والخطب والدروس وتجنب التطويل.


وشددت لجنة الفتوى على ضرورة مواصلة الأخذ ببعض الإجراءات الوقائية مثل استعمال القناع الواقي، والحرص على النظافة والتعقيم.


 

[ad_2]
مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*