الروس يتجنبون القتال المباشر.. مسؤول أوكراني رفيع يؤكد

[ad_1]

فيما تراقب الدول الغربية والسلطات الأوكرانية على السواء، التحركات الروسية في محيط كييف، أكد ضابط عسكري أوكراني رفيع أن روسيا فقدت قدرتها الهجومية حول العاصمة.

وأضاف في تصريحات اليوم الخميس، بحسب ما نقلت رويترز، أن القوات الروسية غيرت تكتيكها، وبدأت تتجنب القتال المباشر، مفضلة الهجمات بعيدة المدى.

عديد القوات الروسية

كما أوضح أن عديد القوات الروسية التي لا تزال في محيط كييف ليس كبيرا أو مهما، وفق تعبيره.

أتت تلك القراءة العسكرية بعد أن أكد كل من الناتو والولايات المتحدة وبريطانيا، خلال الساعات الماضية، أن كافة المعلومات الاستخباراتية تفيد بأن الوحدات الروسية ليست بصدد الانسحاب من محيط كييف بل تعيد تموضعها، بغية إعادة تجميع الصفوف، وتعزيز الهجوم في منطقة دونباس في الشرق الأوكراني.

جنود أوكران بمحيط كييف (أرشيفية- رويترز)

كما توقعوا أن تشن روسيا هجمات إضافية وقصفا عنيفا يزيد معاناة الأوكرانيين.

تعهد روسي

يذكر أن موسكو التي تقول إنها تريد التركيز على إقليم دونباس، حيث تقع المنطقتان الانفصاليتان دونيتسك ولوغانسك شرقي البلاد، كانت تعهدت يوم الثلاثاء بـ”الحد بشكل جذري من نشاطها العسكري في اتجاه كييف وتشيرنيهيف” شمالا، عقب المفاوضات الروسية الأوكرانية في اسطنبول.

ومنذ انطلاق العملية العسكرية الروسية في 24 فبراير الماضي، لم تتمكن القوات الروسية من السيطرة على مدينة كبرى من مدن الجارة الغربية، على الرغم من اشتداد القتال وتحوله إلى حرب شوارع في بعض المدن الاستراتيجية، على رأسها ماريوبول جنوبا، وعلى الرغم من التفوق العسكري للجيش الروسي مقارنة مع القدرات الأوكرانية.

[ad_2]
مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*