القيادات العراقية تدعو إلى اختيار طريق الحوار وتجنب الفوضى

[ad_1]


دعا رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، إلى اختيار طريق الحوار لا الفوضى، قائلا: “نمر بأزمة سياسية وبصراع بين “أخوة الوطن الواحد”.


وأضاف خلال كلمة له اليوم السبت، أن “هناك من يشيع اليأس من إمكانية حل الأزمة، و تغلبنا على أزمات أمنية طاحنة، ولكننا نظل عالقين أمام الأزمة السياسية”.


وأوضح الكاظمي، أن “الأزمات السياسية في بلادنا من غير المعقول أن تكون بلا حلول”، مؤكدا: ” العراق أكبر من أي شخص ولا يجب “شخصنة” الأزمة”.


من جانبه قال الرئيس العراقي برهم صالح، إن “التعثر السياسي منذ الانتخابات أمر غير مقبول والعراقيون لن يسمحوا بالعنف حلا لمشاكلهم”.


وأضاف برهم، أن “العنف لن يكون مقبولا لمواجهة الأزمة التي تمر بها بلادنا، و يجب الانتصار لخيار الحوار مهما بلغت درجة الأزمة والخلاف”.


في السياق ذاته، قال رئيس تيار الحكمة عمار الحكيم، إن “الانتخابات المبكرة بالعراق ممكنة بعد تشكيل حكومة وتعديل قانون ومفوضية الانتخابات”.


 

[ad_2]
مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*