المفوضية الأوروبية تصرف 201 مليون يورو لإنعاش الاقتصاد فى الدنمارك


وافقت المفوضية الأوروبية اليوم الخميس، على صرف 201 مليون يورو إلى الدنمارك كتمويل مسبق، وهو ما يعادل 13٪ من إجمالى المنح والقروض المُخصصة للبلاد، لمساعدتها فى جهود الانتعاش الاقتصادي بعد جائحة فيروس كورونا المستجد.


 


وذكرت المفوضية في بيان نشرته على موقعها الرسمي، أن الدنمارك أصبحت بذلك واحدة من أولى الدول التي تتلقى مدفوعات التمويل المسبق في إطار مرفق التعافي والقدرة على الصمود، وهو ما يساعدها على بدء تنفيذ تدابير الاستثمار والإصلاح الحاسمة المحددة فى خطة الانتعاش الاقتصادى فى الدنمارك.


 


ومرفق “RRF” هو الأداة الرئيسية في صميم برنامج “الجيل القادم من الاتحاد الأوروبي”، وهي خطة الاتحاد للخروج بشكل أقوى من جائحة كورونا، عبر توفير 80 مليار يورو لدعم الاستثمارات والإصلاحات فى جميع أنحاء الاتحاد الأوروبى.


 


واضاف البيان: أن المفوضية ستسمح بمزيد من المدفوعات بناءً على تنفيذ الاستثمارات والإصلاحات المحددة في خطة الانتعاش والقدرة على الصمود فى الدنمارك، التى سوف 1.5 مليار يورو إجمالاً على مدى عمر خطتها التي تتكون بالكامل من المنح.


 


وتابع أن خطة الدنمارك تعد جزءًا من استجابة الاتحاد الأوروبي غير المسبوقة للخروج بشكل أقوى من أزمة كوفيد-19، وتعزيز التحولات الخضراء والرقمية وتعزيز المرونة والتماسك في المجتمع الأوروبى.


 


وأشار البيان إلى أن بروكسل ستُمول بذلك الاستثمارات والمشاريع التي من المتوقع أن يكون لها تأثير تحولي عميق على اقتصاد ومجتمع الدنمارك، من بين ذلك مشاريع التحول الأخضر وتفعيل برنامج واسع النطاق لزيادة كفاءة الطاقة في المباني وتقديم أقساط للتخلص من سيارات الديزل القديمة وبناء مسارات دراجات جديدة وبنية تحتية للدراجات الكهربائية.


 


وأخيرًا، أوضح البيان أن خطة الدنمارك تتضمن دعم التحول الرقمي، من خلال طرح وصول عالي السرعة للإنترنت في المناطق الريفية المتبقية غير المغطاة بشبكة الانترنت في الدنمارك ودعم الاستثمارات الرقمية للشركات الصغيرة والمتوسطة وزيادة رقمنة الإدارة العامة.


مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

*