بايدن: العقوبات على روسيا لردعها عن الإضرار بمصالحنا


قال الرئيس الأمريكى جو بايدن، الخميس، إن “العقوبات التي فرضتها الولايات المتحدة على روسيا جاءت لردعها عن الإضرار بمصالحنا”، مؤكداً أن بلاده سترد على أي تدخل روسي في شؤونها أو أى تجاوزات.


وأضاف بايدن في كلمة من البيت الأبيض بحسب وسائل إعلام أمريكية: “ثبت لدينا ضلوع روسيا في الهجمات الإلكترونية والتدخل في الانتخابات الأمريكية، ولا يمكن أن نسمح لقوة أجنبية بالتدخل في عمليتنا الديمقراطية والإفلات من العقاب”، موضحاً أن “العقوبات لا تتعارض مع مسارنا الدبلوماسي” .


وأكد بايدن إن “الوقت الآن مناسب لخفض التوتر القائم بين بلاده وروسيا”، وذلك بعد أن فرضت واشنطن عقوبات جديدة على موسكو، مشيراً إلى أنه ما زال هناك مجال يتيح للبلدين العمل معاً.

وأضاف في كلمة من البيت الأبيض: “كنت واضحاً مع الرئيس (الروسي فلاديمير بوتين بأنه كان بإمكاننا المضي إلى أبعد من هذا لكني، آثرت ألا أفعل ذلك.. اخترت التصرف بشكل متناسب”.

وتابع بايدن، أن “التواصل المباشر مع موسكو مهم لتجاوز الخلافات السياسية، ويجب أن تعمل مع واشنطن لحلها”، مضيفاً: “اقترحت على الرئيس بوتين عقد قمة هذا الصيف في أوروبا، وفريقينا يعملان على هذا الأمر، وإذا عُقدت القمة فإن ذلك سيحل كثيراً من المشاكل”.


مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

*