رئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة يدعو لمواجهة مخاطر التغير المناخى


أكد الرئيس الحالي للجمعية العامة للأمم المتحدة عبد الله شاهد، اليوم الأحد، ضرورة اتحاد قادة العالم في ظل الأزمة الوجودية الخطيرة التي يواجهها كوكب الأرض والمتمثلة في التغيير المناخي، مشددا على أن جميع الأعذار السابقة لمواجهة هذه الأزمة قد نفدت وحان الوقت ليتحرك قادة العالم لفعل الصواب.


 


وقال شاهد – الذي يشغل منصب وزير خارجية جزر المالديف، خلال كلمته في افتتاح مؤتمر الأطراف للمناخ (كوب 26)، وفقا لشبكة /بي بي سي/ البريطانية على موقعها الإلكتروني – “لقد أمضينا عقودًا نتحدث عن الحقائق المتعلقة بتغير المناخ، ومع ذلك ما زلنا نفشل في التصرف بالقناعة أو التصميم المطلوبين لمواجهة هذا التحدي، ولكن لدي يقين أن قادة العالم بإمكانهم إصلاح الوضع حال اتفاقهم على ذلك”.


 


ومن جانبه.. أعلن رئيس مؤتمر (كوب26) ألوك شارما – خلال افتتاح المؤتمر – أن هذه القمة هي “الأمل الأخير والأفضل” لحصر الاحترار بـ 1,5 درجة مئوية وهو الهدف الأكثر طموحا في اتفاق باريس، وأنه خلال وباء كوفيد-19 “تواصلت ظاهرة تغير المناخ”.


 


وأوضح شارما أن تأثيرات تغير المناخ بدأت الظهور في كل أنحاء العالم على شكل “فيضانات وأعاصير وحرائق غابات ودرجات حرارة قياسية”.


 


وانطلقت أعمال مؤتمر الأطراف للمناخ “كوب 26” في جلاسكو، اليوم الأحد، حيث يسعى قادة العالم إلى وضع حد لارتفاع درجة حرارة الكوكب.


مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

*