رئيس حكومة الجزائر يدعو للادخار باعتباره المحفز الأول للنمو الاقتصادى


دعا رئيس الحكومة الجزائرية أيمن عبد الرحمن، المؤسسات المالية والمصرفية في بلاده للترويج للادخار عن طريق خدمات مالية جذابة قادرة على استقطاب الكتلة المالية المتداولة في السوق الموازي.




جاء ذلك في كلمته، اليوم الأحد، خلال مؤتمر (الجمعية المهنية للبنوك والمؤسسات المصرفية) بمناسبة اليوم العالمي للادخار والموافق 31 أكتوبر من كل عام، والذي انعقد تحت شعار (الادخار وسيلة مصرفية لتنمية اقتصادية شاملة).




وقال عبد الرحمن إنه يتعين أن تتكيف خدمات وعروض البنوك مع احتياجات ورغبات العملاء لجذب أقصى قدر من المدخرات وضمان منتجات مصرفية جذابة ومحفزة للادخار، داعيًا البنوك في بلاده لوضع مخطط اتصالي فعال يروج للادخار ويرسخ ثقافة الشمول المالي، وهو ما سيمكن من استقطاب الأموال المكتنزة والكتلة المالية المتداولة في السوق الموازية.




و نوه بأن قيمة الادخار الوطني انتقلت من 2623 مليار دينار جزائري (نحو19 مليار دولار) في نهاية عام 2018 إلى 2860 مليار دينار جزائري (أكثر من 20 مليار دولار) نهاية يونيو من العام الجاري، معتبرًا أن هذا المستوى من الادخار يبقى مناسبًا بالنسبة لحجم الاقتصاد الجزائري، لكنه يبقى ضعيفا مقارنة بالإمكانيات التي من المراد الوصول إليها.




وأكد رئيس الحكومة الجزائرية الأهمية الكبرى التي يمثلها الادخار باعتباره المحفز الأول للنمو الاقتصادي بالنظر لمساهمته في تمويل الاقتصاد، داعيا جميع الفاعلين إلى مزيد من الجهود لرفع نسبة الادخار.


مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

*