رئيس مجلس السيادة السودانى: لا رغبة لدينا فى الاستيلاء على السلطة

[ad_1]


قال رئيس مجلس السيادة الانتقالى السودانى عبد الفتاح البرهان: “لا رغبة لدينا في الاستيلاء على السلطة”، وأكد فى كلمة له: “نجدد قولنا للسياسيين إن قواتنا هى من أجهضت المحاولة الانقلابية ولا رغبة لدينا فى الاستيلاء على السلطة”.


 


وأضاف البرهان تعليقا على أحداث الانقلاب الفاشل أمس: “لن نسمح لأحد بالاستئثار بالحكم بالمرحلة الانتقالية، ولا يجب إقصاء أى طرف من شركاء الفترة الانتقالية، التغيير في السودان تحميه القوات المسلحة”.


 


وأكد البرهان: “نؤيد إقامة دولة ديمقراطية مدنية عن طريق الانتخابات وسنساعد في تأسيسها، ولفت إلى أن المحاولة الانقلابية أجهضتها القوات المسلحة”، مؤكدا على بذل كل الجهود للحفاظ على وحدة السودان.


 


وقال المسئول السودانى: “نحن أوصياء على البلد وتحقيق أحلام شبابه، ولن تتمكن أي جهة من إبعاد القوات المسلحة عن المشهد”، وأشار إلى أن تماسك القوات المسلحة أساس لتماسك السودان.


 


وتابع البرهان: “يجب أن نواكب التطور فى المجال العسكرى، وكلنا شركاء في حماية البلاد”، لافتا إلى أن هناك من يسعى لبث الفرقة فى صفوف القوات المسلحة، ولا توجد حكومة منتخبة فى البلاد والقوات المسحلة هي الوصية على أمن السودان ووحدته.


 


وأكد المسئول السودانى: نريد الدولة المدنية والديمقراطية التي يختارها الشعب السوداني عبر الانتخابات، وهناك قوى سياسية كل همها هو القتال من أجل الكرسى.


 


ولفت إلى أن بعض القوى السياسية تتجاهل معاناة المواطن وتركز على الإساءة للقوات المسلحة، فتم إقصاؤنا من مبادرة رئيس الوزراء ولا يمكن لأى جهة أن تقود البلاد وحدها.


 


وأمس أعلنت القوات المسلحة السودانية عن إحباط محاولة انقلابية فى البلاد، وقال الدكتور العميد الطاهر أبو هاجه المستشار الإعلامي للقائد العام للقوات المسلحة فى تصريح لوكالة الأنباء السودانية سونا، أن القوات المسلحة أحبطت المحاولة الانقلابية وأن الأوضاع تحت السيطرة تماما.

[ad_2]
مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*