رئيس موريتانيا يتناول مع بوريل تعزيز قضايا الأمن والسياسة بين البلدين


 


أجرى الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز مساء اليوم الأربعاء في القصر الرئاسي في نواكشوط، مباحثات مع جوزيف بوريل الممثل الأعلى للشؤون الخارجية والسياسية والأمن في الاتحاد الأوروبي.


وقال بوريل – في تصريحات للصحفيين عقب اللقاء – إن هذه الزيارة تعبر عن ما يوليه الاتحاد لموريتانيا كدولة مستقرة وكشريك قوي مهم تولى موخرا رئاسة دورية ناجحة لمجموعة دول الساحل وباعتبار موريتانيا نموذجا لترسيخ الاستقرار في المنطقة. 


وأوضح أنه يتمنى استمرار موريتانيا في نهج تطوير قدرات الدولة بغية تعزيز الاستقرار والازدهار بما يمكن هذا البلد من من مواصلة القيام بدوره على مختلف الصعد الاقتصادية والاجتماعية بالتعاون مع الاتحاد الأوروبي.


ويعتبر الاتحاد الاوروبي من أبرز الشركاء الاقتصاديين لموريتانيا حيث يرتبط الجانبان باتفاقات في مجالات متعددة من أبرزها الصيد البحري.


 


مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*