شلل فى حركة القطارات بمترو واشنطن بعد انحراف قطار عن مساره.. فيديو


أعلنت إدارة النقل في العاصمة الأمريكية واشنطن عن انحراف أحد القطارات عن سكته في مترو الأنفاق للمدينة، مما أدى إلى توقف الحركة في أحد الخطوط بالمترو، ووقع الحادث فى النفق بالقرب من محطة “مقبرة أرلينجتون” على الخط الأزرق، دون وقوع إصابات أو ضحايا.


 


وتداول رواد وسائل التواصل الاجتماعى فيديو يوضح انقطاع الكهرباء عن القطار ولجوء الركاب إلى المشى للخروج من نفق المترو.


 


وانحرفت عربة واحدة من العربات الـ 12 للقطار عن السكة، وكان على متنها نحو 25 راكبا، بينما كان العدد الإجمالي للركاب في القطار نحو 400 شخص، وهم باتوا عالقين في النفق لمدة أكثر من ساعة.


 


وتم إرسال فرق الإغاثة ورجال الإطفاء إلى محطتى “مقبرة أرلينجتون” و”روسلين” لإجلاء الركاب عبر النفق.


 


إجلاء الركاب عبر النفق


 


وتأثرت حركة القطارات في الخط الازرق بالحادث، حيث تم إغلاق بعض المحطات وتأخر العديد من القطارات على بعض الخطوط الأخرى.


 


ولم يتم الكشف عن أسباب الحادث على الفور.


 


يذكرأن، قالت صحيفة واشنطن بوست إن عام 2021 فى طريقه ليكون واحدا من أكثر الأعوام نشاطا وتكلفة من حيث الكوارث فى الولايات المتحدة.


فخلال الأشهر التسعة الأولى منه، عانت الولايات المتحدة من 18 كارثة مناخية أو تتعلق بالطقس، والتى تصل تكلفة الواحدة منها مليار دولار على الأقل، وفقا لأحدث تقرير صادرة عن المراكز الوطنية للمعلومات البيئية التابعة للغدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوى.


وضعت هذه الأحداث الـ 18 عام 2021 فى المرتبة الثانية بالنسبة لاكبر عدد من الكوارث التى تقدر بمليارات الدولارات بعد عام 2020، حيث شهد 22 حدثا من هذا القبيل، وحطم العام الماضى الرقم القياسى السنوى البالغ 16 حدثا، والذى جاء فى عامى 2017 و2011.


وفى حين أن أحداث عام 2021 الثمانية عشر تتبع عام 2020، فإن كوارث عام 2021 كانت أكثر تكلفة. وتشير التقديرات إلى أنها تسببت فى أضرار بقيمة 104.8 مليار دولار، متجاوزة 100.4 مليار دولار فى العام الماضى.


وتلفت الصحيفة إلى أن هذه الأحداث أصبحت أكثر تعاقبا فى السنوات الأخيرة، فلم يترك وقتا كافيا للتعافى. وأظهر تحقيق من قبل مجموعة أبحاث المناخ المستقلة “Climate Central” يظهر أن متوسط الوقت بين الكوارث التى تتكلف المليارات من الدولارات قد تراجع من 82 يوم فى الثمانينيات إلى 18 يوما فقط فى المتوسط فى السنوات الخمس الأخيرة بين عامى 2016 و2020.


وذهبت الصحيفة إلى القول إلى بأن الكوارث التى تكلفت 18 مليار دولار حتى الآن فى هذا العام قد شملت ممنوع أحداث منها الجفاف المستمر وغابات الحرائق عبر الغرب، وموجة البرد القارس الشديد فى تكساس وأجزاء من الجنوب فى فبراير، وأربعة عواصف استوائية وأعاصير.


مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

*