غواصة روسية نووية حاملة للصواريخ الاستراتيجية تبدأ أول رحلة تجريبية


وقال المصدر بهذا الشأن، حسبما أفادت قناة “روسيا اليوم” الإخبارية اليوم الاثنين:” إن الغواصة الروسية الجديدة المسيرة بالطاقة النووية “الأمير أوليج” بدأت أول رحلة تجريبية في البحر الأبيض فى أقصى شمال روسيا مساء يوم أمس 30 مايو”، مشيرا إلى أنه كان من المتوقع أن يجرى هذا الحدث في أوائل يونيو القادم. 


ولم تعلق الخدمة الصحفية فى شركة بناء السفن المتحدة الروسية على المعلومات، التي كشف عنها المصدر.


وكان من المفترض بحسب الخطط السابقة أن تدخل غواصة “الأمير أوليج” الأولى في الإنتاج المتسلسل لمشروع الغواصات من فئة”955A” الخدمة فى الأسطول بحلول يوم البحرية الروسية، الذي يتم الاحتفال به هذا العام فى 25 يوليو المقبل.


وتمتلك البحرية الروسية فى الوقت الحالى أربع غواصات صاروخية من فئة 955/ 955A، وتوجد بالإضافة إلى الغواصة “الأمير أوليج”، ثلاث غواصات أخرى من مشروع 955A في حوض بناء الغواصات “سيفماش” في مراحل مختلفة من البناء.


وتحمل كل غواصة من هذا المشروع 16 صاروخا من طراز “بولافا” العابر للقارات، وكان قائد الأسطول البحري الروسي، الأميرال نيكولاي إيفمينوف، قد أعلن فى وقت سابق أن البحرية الروسية ستستلم الغواصة الصاروخية “الأمير أوليج ” بحلول نهاية 2021.


يُذكر أن البحر الأبيض الروسى هو بحر داخلى فى شمال الجزء الأوروبى من روسيا، وهو عبارة عن خليج فى المحيط المتجمد الشمالى.


مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

*