مبعوث أمريكى يؤكد أهمية توحيد الجهود العسكرية والمدنية لضمان استقرار السودان

[ad_1]


أكد جيفرى فيلتمان المبعوث الأمريكى لمنطقة القرن الإفريقى، حرص واشنطن على استقرار السودان، مشيرًا إلى أهمية توحيد الجهود العسكرية والمدنية لضمان الاستقرار فيه.


 


واستقبل النائب الأول لرئيس مجلس السيادة السودانى الفريق أول محمد حمدان دقلو، اليوم الخميس، جيفرى فيلتمان المبعوث الأمريكى لمنطقة القرن الإفريقي، بحضور وزيرة الخارجية الدكتورة مريم الصادق.


 


وذكر مجلس السيادة السوداني، فى بيان صحفي، أن النائب الأول لرئيس مجلس السيادة أشاد باهتمام الولايات المتحدة بالسودان، مؤكدًا حرص الخرطوم على بناء علاقات استراتيجية تخدم مصالح شعبى البلدين.


 


وقدم شرحًا للوفد الأمريكى بشأن التطورات الأخيرة، على خلفية المحاولة الانقلابية الفاشلة، مشيرًا إلى يقظة القوات النظامية فى التصدى لأى محاولات تعيق عملية الانتقال الديمقراطي.


 


وأشار إلى تمسك الجانب العسكرى بتنفيذ اتفاق جوبا لسلام السودان والوثيقة الدستورية التى تحكم الفترة الانتقالية وتوسيع دائرة المشاركة السياسية بما يحقق الاستقرار فى السودان.


 


وجدد النائب الأول لرئيس مجلس السيادة، حرصه على استكمال عملية الانتقال الديموقراطى وصولاً لمرحلة الانتخابات بنهاية الفترة الانتقالية.


 

[ad_2]
مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*