مواطن روسى يتسبب فى انفجار منزله بسبب محاولة التخلص من الحشرات


تعرض مواطن روسي لحادث خطير عندما حاول تسميم صراصير تملأ منزله، حيث وقع الحادث في منزل الرجل الذي استعان بطريقة خاصة لمحاربة الحشرات من خلال استخدم علب ديكلوروفوس، إلا أنه مع حدوث تفاعل كيميائي أدى إلى وقوع انفجار أثناء اصطياد الصراصير.


وأفادت صحيفة “نوفوروسيسكي رابوتشي”، بأن الرجل أصيب بجروح خطيرة في الرأس والكتف ونقل إلى المستشفى، ووقعت الحادثة في مدينة نوفوروسيسك في سيبيريا نتيجة انفجار وقع عندما حاول الرجل طرد الصراصير من شقته، وفق ما نقلت روسيا اليوم.


انفجار منزل


وفى واقعة أخرى، عاني رجل فلبيني من ألم وحكة متواصلين لمدة 12 ساعة متواصلة وصلت إلى حد شعوره بخدش في داخل مخه، حيث اكتشف ليو أوريندين (39 عاما)، وجود صرصور ميت تسلل لقناة الأذن، كان الرجل ينوى الذهاب إلى فراشه للحصول على قسط من الراحة بعد عمل طويل، إلا أنه استيقظ من نومه من شدة الألم في أذنه.


ورغم شعوره بشيء يخدش أذنه من الداخل، رفض ليو الذهاب إلى المستشفى خوفا من التقاط عدوى فيروس كورونا ، فيما اتصلت زوجته بابن عمه طلبا للمساعدة، وعندما وصل القريب، سكب زيتا في أذن ليو بعدما شك في وجود حشرة في الداخل، لكن شيئا لم يحدث، وفقا لموقع سكاي نيوز.


واضطر ابن عمه إلى استخدام الملقط، لينجح في إخراج صرصور ميت يبلغ طوله نحو 3 سنتيمترات، وقال ليو: “كنت أشعر بالألم من أذني حتى مخي. شعرت أنه كان يعضني في الداخل”، وظهرت على أذن ليو علامات دموية وجروح صغيرة عندما تمت إزالة الحشرة، لذلك زار الطبيب لفحصها بحثا عن إصابات، وقال الطبيب دوريس فيلاسكو: “ليو كان محظوظا. بدت طبلة أذنه طبيعية ولم نجد أي خدوش. كانت سليمة ولم تتسبب الحشرة في أي ضرر”.


مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

*