وزير الدفاع الروسى يأمر الجيش بالاستعداد للرد على أى تطورات سلبية حول مناورات الناتو



كما اعلن وزير الدفاع الروسى سيرجى شويجو اليوم الخميس، انتهاء اختبار الجاهزية القتالية لقوات المنطقتين العسكريتين الجنوبية والغربية، وبدء عودة العسكريين الذين شملهم الاختبار إلى مواقع مرابطتهم.


وشدد شويجو – في كلمة ألقاها في شبه جزيرة القرم، أوردتها قناة (روسيا اليوم) الإخبارية – على أن الاختبار المفاجئ حقق جميع أهدافه بالكامل، مؤكدا أن القوات الروسية سترد بشكل مناسب على أي تطورات قرب حدود البلاد.


وأشار إلى أن التدريبات التي أجراها الجيش الروسي في القرم جاءت بهدف التأكد من استعداد القوات للتصدي لأي عملية إنزال بحري محتملة.

ووجه شويغو هيئة الأركان وكبار القادة العسكريين بإجراء تحليل مفصل واستخلاص نتائج الاختبار.


وأكد الوزير أن العسكريين من قوات الجيش سيعودون إلى مواقع مرابطتهم بحلول أول مايو القادم، مشددا على ضرورة أن يمنع قادة هذه الوحدات حصول أي حوادث خلال نقل القوات إلى مواقع انتشارها.


وأجرت روسيا هذا الاختبار المفاجئ للجاهزية القتالية لقواتها في غرب وجنوب البلاد على خلفية التصعيد العسكري الجديد في منطقة دونباس جنوب شرقي أوكرانيا، وفي انتظار إجراء حلف الناتو أكبر مناورات له في أوروبا منذ الحرب الباردة في مايو ويونيو القادمين.


مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*