بعد سقوط منزل الدقهلية.. كيف يحمى التأمين السكان من مخاطر الانهيار؟


يتعرض الكثير من المواطنين لمخاطر حوادث انهيار المنازل ومنها حادث منزل الدقهلية، دون ان يحصلوا على أي تعويض يعينهم على تحمل الخسائر التي اصابتهم، سواء بفقد ذويهم أو أصابتهم بعجز كلى او جزئى يمنعهم عن مواصلة أعمالهم، بالإضافة الى فقدان المنزل ومحتوياته وعدم قدرتهم على إيجاد البديل، ولذلك ينصح خبراء التأمين بضرورة عمل تغطيات تأمينية على المنازل لتكون بمثابة الحماية من كل هذه المخاطر وذلك بعد الحصول بموجب هذه التغطيات على تعويض يعين المضرورين على استعادة ماخسروه مرة ثانية بالإضافة الى توفير مسكن بديل لحين الانتهاء من جميع الإصلاحات والتلفيات.


 


ويعتبر التأمين على المنازل من الأشكال المستحدثة على المجتمع المصرى، ولكنه ذات أهمية كبيرة، فهو نوع من الأمان على أبسط الممتلكات لدى الفرد، وتشمل التغطية حماية المنازل سواء المبانى فقط، أو المحتويات فقط أو كلاهما معاً، من مخاطر الحريق والصواعق والانفجار والزلازل، العواصف والفيضانات، طفح أو انفجار خزانات أو أجهزة أو أنابيب المياه، الارتطام أو الاصطدام الناتج عن المركبات أو الطائرات مما يتسبب عنه التصدعات أو الانهيارات، وكذلك الاضطرابات وأعمال الشغب والاضطرابات العمالية.


 


ويتم التعويض إذا أصبح منزل المؤمن له غير قابل للسكن نتيجة المخاطر المؤمن عليها، بسكن بديل –حتى مدة 90 يوماً- حتى يتم إصلاح المنزل مرة أخرى، وفى حالة حدوث حريق أو انفجار والتسبب بإصابة أو وفاة مالك المنزل أو أحد أفراد عائلته كنتيجة مباشرة عن هذه المخاطر التى وقعت فى مكان السكن، ستعوض شركة التأمين عن الوفاة أو الإعاقات الكلية الدائمة والنفقات الطبية حتى الحدود المؤمن عليها، وقد تحتاج الى ملحق منفصل فى حالة الاحتياج إلى توسيع التغطية التأمينية لتشمل إخطاراً إضافية كالعواصف، والفيضان، وتسرب الماء من الأنابيب، والأضرار والاضطرابات والانفجار الناجم عن الآلات والأجهزة التى تشكل جزءاً من الأملاك المؤمنة، وإذا كان مالك المنزل مطالباً بأى مسئولية قانونية للدفع لطرف ثالث كتعويض بسبب الحادث الذى نتج عنه إصابة (مميتة أو غير مميتة) أو ضرر للممتلكات، فإن الشركة ستساعد فى دفع تلك التكاليف.


 


وهناك ثلاثة مستويات للتغطية التأمينية:


1- القيمة النقدية الفعلية: تغطى القيمة الفعلية للمنزل والممتلكات بعد خصم الاستهلاك من القيمة الفعلية وقت وقوع الخسارة.


2- توسيع تكلفة الاستبدال: القيمة النقدية الفعلية دون خصم الاستهلاك، لتوفير القدرة على إصلاح أو إعادة بناء المنزل إلى الحالة الأصلية.


3- تكلفة الاستبدال المضمونة: بعض شركات التأمين تقدم تغطية استبدال موسعة، حيث يتم دفع تكاليف الإصلاح أو إعادة بناء المنزل، حتى لو كان أكثر من حد الوثيقة وقت حدوث الخسارة، وهذا يعنى أن شركة التأمين توفر تغطية أكثر من سعر المنزل عند الشراء، ولكن عادة ما يكون هناك سقف يتراوح ما بين 20-25٪ أعلى من الحد.


 


ومن جانبه وجه الدكتور أيمن مختار محافظ الدقهلية، بتشكيل لجنة فنية من كلية الهندسة لمعاينة المنازل المحيطة وإعداد تقرير فني هندسي لتحديد الحالة الإنشائية لهذه المنازل والأسباب التي أدت إلي انهيار منزل الدقهلية ، وصرف اعانات عاجلة للمضرورين .


 


 


مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

*