زراعة الشرقية: حصاد 300 ألف فدان من المساحات المنزرعة بالقمح حتى الآن

[ad_1]


يعد القمح من أهم المحاصيل الزراعية التى يهتم عدد كبير من الفلاحين بالشرقية، فهو المصدر الرئيسي لرغيف الخبز، ويتميز قمح الشرقية بجودته لنوع التربة الطينية التى تتميز بها أراضي المحافظة، وهو المحصول الإستراتيجي والذي يحظى بالأولوية القصوى من الإهتمام والمتابعة لأنه مرتبط برغيف العيش، وتتركز زراعته فى جميع مراكز المحافظة جنوباً وشمالا والمنطقة الوسطى، لكون القمح محصول مجزى وزراعته سهلة بالنسبة للفلاح ويكون سنداً له فى المعيشة.


وقال المهندس على لاشين، المدير العام لمديرية الزراعة أنه بالشرقية، أنه تم حصاد ما يصل 300 الف فدان من محصول القمح بالمحافظة منذ بداية الحصاد، والذي انطلق من مراكز (منيا القمح وأولاد صقر وفاقوس والحسينية وصان الحجر وأبو كبير)، على أن تستمر المحافظة في جني ذهبها الأصفر من سنابله وتستعد الصوامع لاستقبال المحصول الاستراتيجي الأول لمحافظة الشرقية في عامه الجديد.


ومن جانبها، كانت مديرية الزراعة بالشرقية، قد أطلقت حملات منذ بداية موسم الحصاد لتوعية الفلاحين والمزارعين بكيفية اتباع أساليب الحصاد والتي توفر لهم الحماية والأمان، وكذلك الطرق السليمة التي تقلل من فرص حدوث فاقد في المحصول،وأكد محافظ الشرقية، أنه تيسيراً على صغار المزارعين سيتم تحمل أعباء نقل محصول القمح الخاص بهم من خلال تجميع الحيازات الزراعية الخاصة والصغيرة، ونقل المحصول بسيارات على نفقة المحافظة لتسليمة للشون والصوامع المخصصة لذلك، مؤكداً ضرورة التزام كبار التجار عند توريد القمح بتقديم صورة الحيازة الزراعية الخاصة بالمزارع الذي تم شراء المحصول منه لضمان صرف الحافز طبقاً للقانون.


وقالت فايزة عبد الرحمن، وكيل وزارة التموين بالشرقية، لـ” اليوم السابع” إن السعة التخزينية للمحافظة تبلغ  812  ألف طن صوامع وشون، موزعة ما بين 30 ألف طن بمركز الحسينية وصان الحجر 60 ألف طن، و90 ألف طن بالصالحية الجديدة، و60 ألف طن بمدينة ههيا، و 60 ألف طن بأبو حماد والقرين، و60 ألف طن بالعاشر من رمضان، و30 ألف طن بمدينة الزقازيق و50 ألف طن قطاع خاص بأبوحماد.

[ad_2]
مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*