أخبار المحبين وأشعارهم.. طبعة جديدة لكتاب “طوق الحمامة فى الإلف والألاف”

[ad_1]

صدر عن الدار المصرية اللبنانية للنشر، طبعة جديدة من كتاب “طوق الحمامة في الإلف والألاف” لابن حزم الأندلسي، الذى يعد واحدًا من أهم الكتب العربية منذ ألف سنة وحتى يومنا هذا.


 


ويعد كتاب “طوق الحمامة في الإلف والألاف” لابن حزم الأندلسي من أدق ما كتب العرب في دراسة الحب ومظاهره وأسبابه، وترجم الكتاب إلى العديد من اللغات العالمية، ويحتوي على مجموعة من أخبار وأشعار وقصص المحبين.


 


كما يتناول كتاب “طوق الحمامة في الإلف والألاف” لابن حزم الأندلسي بالبحث والدَّرس عاطفة الحب الإنسانية على قاعدة تعتمد على شيء من التحليل النفسي من خلال الملاحظة والتجربة. فيعالج ابن حزم في أسلوب قصصي هذه العاطفة من منظور إنساني تحليلي، مقدما وثيقة تاريخية بالغة الأهمية عن أحوال الأندلس.


 


وابن حزم الأندلسى هو أبو محمد علي بن أحمد بن سعيد بن حزم بن غالب بن صالح بن خلف بن معدان بن سفيان بن يزيد الأندلسي القرطبي  (30 رمضان 384 هـ / 7 نوفمبر 994م قرطبة – 28 شعبان 456 هـ / 15 اغسطس 1064م ولبة)، ويعد من أكبر علماء الأندلس وأكبر علماء الإسلام تصنيفًا وتأليفًا بعد الطبري، وهو إمام حافظ وفقيه ظاهري،ومتكلم وأديب وشاعر ونسّابة وعالم برجال الحديث  كما عد من أوائل من قال بكروية الأرض، كما كان وزير سياسي لبني أمية، سلك طريق نبذ التقليد وتحرير الأتباع، قامت عليه جماعة من المالكية وشـُرد عن وطنه. توفي لاحقاً في منزله في أرض أبويه منت ليشم المعروفة بمونتيخار حالياً.


 


كتاب طوق الحمامة


 

[ad_2]
مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*