أرادت دخول عالم هوليوود… الأميرة ديانا خططت للانتقال إلى كاليفورنيا مع ابنيها

أرادت دخول عالم هوليوود… الأميرة ديانا خططت للانتقال إلى كاليفورنيا مع ابنيها


الخميس – 24 محرم 1443 هـ – 02 سبتمبر 2021 مـ

الأميرة الراحلة ديانا برفقة ابنيها ويليام وهاري (أرشيفية-رويترز)

لندن: «الشرق الأوسط أونلاين»

كشف مدرب الصوت والصديق المقرب للأميرة البريطانية الراحلة ديانا، أنها كانت تنوي الانتقال إلى كاليفورنيا والمشاركة في أفلام خلف الكاميرا -وهو ما يتشابه مع طموحات ميغان ماركل، زوجة ابنها الأمير هاري.
وقال ستيوارت بيرس، الذي خرج عن صمته بشأن خطط الأميرة لأول مرة في الذكرى الرابعة والعشرين لوفاتها، إن ديانا خططت لاصطحاب الأميرين ويليام وهاري إلى الولايات المتحدة، وذلك مع ازدهار علاقتها بصديقها دودي فايد، وفقاً لصحيفة «ديلي ميل».
ويقول مدرب الصوت الذي أقام صداقة مع الأميرة في السنوات التي سبقت وفاتها، إن ديانا كانت تطوِّر مهنة في هوليوود لكنها لم تكن مهتمة بأن تصبح ممثلة، بل كانت طموحاتها تكمن وراء الكاميرات فقط.
وقال بيرس إن أميرة ويلز، التي لقيت حتفها في حادث سيارة مميت يوم الأحد 31 أغسطس (آب) عام 1997، رأت الانتقال إلى ماليبو، كاليفورنيا، كمفتاح للعمل في حياتها المهنية المرتبطة بالشاشة. لكنه نفى التكهنات بأن صديقته المقربة كانت حاملاً أو تخطط للزواج من عماد (دودي) الفايد.
وعلم بيرس، (68 عاماً)، بخطط الإنتاج الخاصة بديانا خلال سنوات عمله كمدرب خاص للصوت والحضور، بدءاً من عام 1995.
وكشف المدرب، الذي أمضى وقتاً مع ديانا قبل أيام قليلة من وفاتها عن عمر يناهز 36 عاماً، في حادث في نفق باريسي: «كان هناك عدد من المشاريع الكبرى التي كانت الأميرة تفكر بها من خلال العروض التي قُدمت لها». وأضاف: «لكن إحدى الفرص الرئيسية التي أرادت أن تخلقها، كانت البدء في تطوير أفلام وثائقية حول ثلاثة اهتمامات خيرية. كانت تخطط لتمضية كثير من الوقت في هوليوود، حيث بدأت ديانا آنذاك بالفعل في استكشاف قوتها الإبداعية».
وكشف بيرس أن ديانا كانت تتشاور مع كبار المديرين التنفيذيين والوكلاء في هوليوود حول طموحاتها في صناعة الأفلام. وقال: «فعلتْ كل شيء بتميز، مما يعني أنها تمكنت من استشارة الأشخاص المناسبين». وختم: «القطاعات الإبداعية تقوم على التواصل العلني… لقد كانت متمرسة في التواصل».



المملكة المتحدة


أخبار المملكة المتحدة


أخبار بريطانيا


الأميرة ديانا


العائلة الملكية البريطانية




مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

*