اكتشاف بقايا برج يعود إلى العصر الرومانى بجدار هادريان فى إنجلترا

[ad_1]

اكتشف علماء الآثار بقايا برج من جدار هادريان أثناء أعمال البناء في أماكن إقامة الطلاب في أوسبورن ، بالقرب من نيوكاسل ، إنجلترا، ومن المعروف أن جدار هادريان كان حصنًا دفاعيًا امتد 73 ميلاً عبر بريطانيا فى عصر الامبراطورية الرومانية ، وقد تم بناء ستة عشر حصنًا حجريًا كل 1000 خطوة و 6 حصون إمداد في الوسط، وقد بدأ البناء على طول طريق Stanegate في عام 122 م واستغرق إكماله سبع سنوات.


 


ويعد البرج الذى جرى العثور عليه هو المثال الوحيد المعروف من نوعه الذي تم العثور عليه شرق نيوكاسل، بالإضافة إلى ذلك ، كشف الفريق الأثرى الذى تولى أعمال التنقيب عن خندق في الحائط وستة حفر للعوائق الترابية، وفقا لما ذكره موقع أرت نيوز.


 


ولم يتم العثور على أي بقايا من الطين أو سطح الأرض داخل الهيكل ، بينما قال علماء الآثار إن هذا ربما تكون ناتجة عن أعمال البناء أو التسوية التي تمت خلال القرن التاسع عشر أو العشرين، ومع ذلك ، وجدوا جزءًا واحدًا من بلاطات تاجولا، وهى نوع من البلاط استخدمه الرومان بين أساسات الجدار.


 


 


وقال سكوت فانس مدير موقع الاكتشاف إن الاكتشاف “أظهر إمكانية وجود بقايا أثرية مهمة تتعلق بسور هادريان في المناطق الأكثر تشييدًا في المناطق الحضرية في تينيسايد”.


 

[ad_2]
مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*