“المهن التمثيلية” تقاضي صحافيا مصريا تطاول على مسلسل

[ad_1]

قررت نقابة المهن التمثيلية في مصر مقاضاة صحافي يعمل في إحدى الصحف الكبرى بعد وصفه لأبطال مسلسل “فاتن أمل حربي” بأعداء الإسلام.

وكان الصحافي المصري قد كتب على صفحته على موقع فيسبوك منشورا وصف فيه أبطال المسلسل بالطابور الخامس وأعداء الإسلام، حيث كتب “هؤلاء أعداء دين الله، كل من شارك في مسلسل (فاتن أمل حربي) وكفانا طبطبة على أعداء الإسلام أو الطابور الخامس.

على الفور، أعلنت نقابة المهن التمثيلية برئاسة أشرف زكي نقيب المهن التمثيلية التقدم ببلاغ للنائب العام ضد الصحافي بتهمة التحريض ضد الفنانين والإساءة لهم، رغم أنهم يقدمون عملا دراميا يناقشون فيه قضية اجتماعية تختص بقوانين الأحوال الشخصية وقوانين الحضانة وما بعد الطلاق.

وكان المسلسل الذي تقوم ببطولته كل من نيللي كريم، وشريف سلامة، وهالة صدقي، وفادية عبدالغني، قد أثار جدلا بسبب تطرقه لقضايا الأحوال الشخصية وحق الحضانة والنفقة بعد الطلاق.

رد الأزهر

وتعقيبا على المسلسل تدخل الأزهر الشريف ورد ببيان شديد اللهجة أعلن فيه دعمه للإبداع المُستنير الواعي، ولكنه حذر من الاستهزاء بآيات القرآن وتشويه صورة عالم الدين، مضيفا أن تجديد الفكر وعلوم الإسلام حِرفة دقيقة يُحسنها العلماء الراسخون في المحاضن العلمية المُتخصصة، قبل نشره على الشاشات أو بين غير المُؤهَّلين ومؤكدا أن الإسلام أعطى المرأة حقوقها.

مقترح من نائبة

بالتزامن، تقدمت قبل أيام نائبة مصرية بمقترح قانون جديد للأحوال الشخصية يحدد شروط الزواج والطلاق وحضانة الأولاد.

وكشفت نشوى الديب، عن إعدادها مشروع قانون بشأن تعديل قانون الأحوال الشخصية، سيتم مناقشته خلال الجلسات المقبلة، تمهيدا لأخذ الرأي النهائي بشأنه.

وتضمن المشروع عدة بنود جديدة كان أبرزها المادة السادسة عشرة والتي تنص على حق الزوجة في حالة رغبة زوجها الزواج عليها أن تقوم المحكمة بمراجعتها والحصول منها على الموافقة فإذا رفضت يحق للمحكمة أن تتدخل وتحاول الصلح بينهما.

حال الزواج من أخرى

كما نصت المادة على أنه في حالة إذا ما أصر الزوج على التعدد والزواج على زوجته يحق للزوجة طلب الطلاق والحصول على كافة حقوقها المترتبة خلال شهر من تاريخ الطلاق، مشيرة إلى أنه في حالة موافقة الزوجة على زاوج زوجها بأخرى أن تطلب منه الالتزام بتوفير كافة نفقاتها ونفقات أولادها وكذلك حقوقها الشرعية ومتابعة تربية الأبناء، وهنا تقر المحكمة للزوج بالتعدد، وفي حالة تقصيره أو تقاعسه يحق لها التطليق وتحصل أيضا على كافة حقوقها كمطلقة.

[ad_2]
مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*