مشروع استراتيجي مشترك بين “تاكيدا مصر” ووحدة الإبراشي بالقصر العيني لإطلاق تطبيق”GI Atlas”

[ad_1]


على هامش المؤتمر الـ16 لوحدة المناظير والجهاز الهضمي بالقصر العيني، تم إطلاق تطبيق “GI Atlas” الرقمي وذلك خلال ندوة علمية للتعريف بأهمية التحول الرقمي عالميًا، وبالأخص في مصر، ودوره المتوقع في تطوير المنظومة الصحية بالدولة، وجاء ذلك بمشاركة كلًا من الأستاذ الدكتور مازن نجا، أستاذ الجهاز الهضمي بالقصر العيني، الذي قاد تأسيس هذا التطبيق والدكتور محمد النكلاوي، استشاري بوحدة المناظير بمعهد بحوث أمراض الكبد وطب المناطق الحارة، الذي قام بتقديم جولة سريعة حول محتوى التطبيق وكيفية استخدامه، والدكتور حسام بلال، المدير الطبي بشركه تاكيدا مصر، والذي قام بتسليط الضوء على أهمية التحول الرقمي في القطاع الطبي في مصر ودور الشركة في هذا الاتجاه.




الأستاذ الدكتور مازن نجا، أستاذ الجهاز الهضمي بالقصر العيني


ويُعد GI Atlas نتاج لمشروع تعاوني مشترك بين تاكيدا مصر ووحدة الإبراشي بقسم الأمراض الباطنة بمستشفى قصر العيني وشارك فيه العديد من الخبراء والأطباء يترأسهم الأستاذ الدكتور مازن نجا مع الأستاذ الدكتور شريف مجاور والأستاذ الدكتور أيمن فؤاد، رئيس تخصص الجهاز الهضمي بالقصر العيني، والأستاذ الدكتور أحمد البدري، مدير وحدة المناظير، والأستاذ الدكتور حسين عكاشة، مدير وحدة السونار بالقصر العيني، وهي منصة متخصصة لأمراض الجهاز الهضمي تم تصميمها لتسهيل تبادل المعرفة بين المتخصصين في الرعاية الصحية بطريقة مبسطة وسهلة الاستخدام. كما شارك في إعداد المنصة الاساتذة منى القصاص ومنى أصلان ومجدي فوزى وشيماء الخولي ويحيى مازن.


لدكتور حسام بلال، المدير الطبي بشركه تاكيدا مصر

لدكتور حسام بلال، المدير الطبي بشركه تاكيدا مصر


صرح الدكتور مازن نجا أن العمل في هذا التطبيق استغرق أكثر من 3 أعوام وترجع المعلومات إلى أكثر من 25 عامًا، ويحتوي تطبيق GI Atlasعلى أكثر من 1000 صورة منظار داخلي تم استخراجها من مقاطع فيديو تبلغ سعتها 3 تيرابايت مدعومة بنصوص وصفية لكل صورة، بالإضافة إلى معلومات تلخص ما يقرب من 50 ألف حالة على مدار 25 عامًا الماضية، مدعومة بالمراجع المحدثة مما يسهل للأطباء المستخدمين لهذا التطبيق الوصول إلى المعلومات المطلوبة من مصادر موثوقة من خلال تطبيق هاتفي يسهل استخدامه.


وأكد الدكتور “نجا” أن شركة تاكيدا مصر تدعم التعليم الطبي وهي شريك حقيقي لوحدة الإبراشي، حيث قامت سابقا بتوفير دمي متخصصة في تعليم المناظير لتطوير مهارات الأطباء عمليا. والجدير بالذكر أن وحدة الإبراشي تقدم خدمة مجانية على مدار 24 ساعة لمرضى الجهاز الهضمي والكبد منذ أكثر من أربعين عاما وتقوم الوحدة بتقديم خدمات لأكثر من سبعة آلاف مريض سنويا، كما أنها وحدة رائدة في إدخال التقنيات الحديثة في مجال مناظير الجهاز الهضمي.


والدكتور محمد النكلاوي، استشاري بوحدة المناظير بمعهد بحوث أمراض الكبد وطب المناطق الحارة

الدكتور محمد النكلاوي، استشاري بوحدة المناظير بمعهد بحوث أمراض الكبد وطب المناطق الحارة


وقام الدكتور سامي خليل، مدير تاكيدا مصر، بالإشارة إلى المجهود المبذول من قبل الدكتور مازن نجا لتقديم واحد من أفضل المنصات الإلكترونية للتعليم الطبي في هذا القطاع، مؤكدًا أن شركة تاكيدا مصر حريصة على تقديم الدعم للتعليم الطبي في مصر وعقد شراكات هادفة مع مختلف الجهات المعنية بهدف تطوير والارتقاء بالمنظومة الصحية. وأضاف سامي أن الشركة تؤمن بأهمية تسخير التقنيات التكنولوجية لخدمة القطاع الطبي وذلك في إطار رؤية واستراتيجية مصر للتحول الرقمي، ويعد هذا التطبيق جزء من التطور في الصناعة التي تتحرك نحو تكامل أفضل للنظام الصحي ومقدمي الرعاية حول العالم ومركزية المعلومات بهدف إتاحتها لكافة العاملين بمجال الرعاية الصحية في مختلف الدول.


ومنذ إطلاق المنصة في مصر، سجل أكثر من 1,420 أخصائي وطبيب على التطبيق من 85 دولة مختلفة حول العالم، وهو ما يعكس أهمية التطبيق في مجال أمراض الجهاز الهضمي والصدى الذي استطاع أن يحدثه في مصر وحول العالم لدعم المتخصصين فى هذا المجال، ووفقًا لتقرير AppBrain الصادر في 9 مارس الماضي، تم تصنيفه كأحد أفضل التطبيقات الطبية.


وبالتزامن مع اليوم العالمي للتوعية بمرض الأمعاء المناعي، تم افتتاح قناة رقمية على نفس التطبيق لعرض فيديوهات تعليمية من قبل المتخصصين لزيادة التوعية بمرض الأمعاء المناعي وسوف تقوم هذه القناة بعرض العديد من الإجراءات الطبية الحديثة في هذا المجال مستقبلا.


 


 


 


 


 


 

[ad_2]
مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*