دوري المحترفين: «رد الاعتبار» يشعل موقعة التعاون والفتح

دوري المحترفين: «رد الاعتبار» يشعل موقعة التعاون والفتح

يلتقيان اليوم في مواجهة مقدمة من الجولة 28


الأحد – 13 شهر رمضان 1442 هـ – 25 أبريل 2021 مـ رقم العدد [
15489]

التعاون نجح في إقصاء الفتح من كأس الملك مطلع الشهر الحالي (الشرق الأوسط)

الرياض: فهد العيسى

يستقبل فريق التعاون منافسه الفتح في مباراة مقدمة من الجولة 28 ضمن منافسات دوري كأس الأمير محمد بن سلمان للمحترفين، وذلك على ملعب مدينة الملك عبد الرياضية بمدينة بريده. وقررت لجنة المسابقات تقديم هذه المباراة بالإضافة لمواجهة الفيصلي مع نظيره فريق القادسية، وذلك لمنح «التعاون والفيصلي» الوقت الكافي للاستعداد لنهائي كأس الملك.
ويلتقي التعاون والفتح بعد أيام من المباراة التي جمعت بينهما في نصف نهائي بطولة كأس الملك مطلع الشهر الحالي، والتي اقتنص فيها الفريق التعاوني بطاقة العبور نحو النهائي الكبير بعد فوزه بثلاثة أهداف مقابل هدفين لفريق الفتح. ويعيش التعاون فترة مثالية على عكس تجربته السلبية في الموسم الماضي، التي كان فيها الفريق قريباً من الهبوط، حيث يحتل المركز الرابع برصيد 41 نقطة، ويملك فرصة التقدم برصيده وإحكام قبضته على مركزه الرابع.
وحقق التعاون انتصارات متتالية في دوري المحترفين السعودي وكذلك بطولة كأس الملك، حيث يعود آخر إخفاق للفريق في فبراير (شباط) الماضي من أمام الاتحاد قبل أن يحقق خمسة انتصارات متتالية على صعيد الدوري وتعادل وحيد من أمام الباطن، مقابل انتصارين في بطولة كأس الملك من أمام القادسية ثم الفتح.
ويملك التعاون عناصر فنية مميزة ساهمت في ظهور الفريق بهذه الصورة الفنية المميزة، حيث يحضر الهداف الكاميروني تاوامبا على رأس هذه القائمة بالإضافة لصانع الألعاب روميرو الشهير بـ«كاكو»، الذي أضاف كثيراً للفريق منذ انضمامه في فترة الانتقالات الشتوية. من جانبه، يدخل فريق الفتح مباراته أمام التعاون لرد اعتباره بعد الإخفاق في نصف نهائي كأس الملك بالإضافة لرغبة الفريق الذي يقوده البلجيكي يان فيريرا في تحسين مركز الفريق في لائحة ترتيب الدوري وإبعاده عن دائرة الخطر بصورة نهائية، حيث يحتل الفريق النموذجي المركز الثامن برصيد 35 نقطة وهو ذات الرقم الذي يملكه فريقا الأهلي والرائد.
ويدخل الفتح هذا اللقاء بعد تعادله من أمام فريق ضمك الجولة الماضية قبل توقف منافسات الدوري بهدف لمثله، وهي المواجهة التي حبست معها الأنفاس، خاصة أن الفتح حينها كان يواجه فريقاً يبحث عن طوق النجاة من شبح الهبوط ويقاتل من أجل اقتناص نقاط المباراة.
ويتطلع الفريق النموذجي الذي استعاد أنفاسه وقلل من الإرهاق الذي لحق بلاعبيه خلال فترة التوقف الماضية، خاصة بعد ضغط المباريات على صعيد بطولة دوري المحترفين وكأس الملك قبل أن يودع الأخيرة من دور نصف النهائي، إلى الظهور بصورة فنية مميزة واقتناص نقاط المباراة من أمام التعاون.



السعودية


الدوري السعودي




مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*