ذكاء اصطناعى يكتشف تسع حالات عاطفية للحيوانات من خلال تحليل وجوههم

أنشأ الباحثون نظام كمبيوتر يعمل بالذكاء الاصطناعي يحدد الحالة العاطفية لحيوانات المزرعة وما إذا كانت سعيدة أم لا، حيث إن فهم شعور الحيوانات سيساعد بشكل أفضل في تحسين ظروفهم المعيشية ونوعية حياتهم، وتم استخدام الآلاف من صور الأبقار والخنازير من ست مزارع حول العالم لتدريب الشبكة، المسماة WUR Wolf، والتي كانت دقيقة بنسبة 85% من الوقت.


 

ووفقا لما ذكرته صحيفة “ديلى ميل” البريطانية، طور البرنامج الدكتور سوريش نيثيراجات من جامعة فاجينينجن في هولندا، حيث تم استخدام خوارزميات التعلم العميق لتحديد 13 إجراء للوجه، والتي تضمنت اختلافات في آذان الحيوانات وعيونها وسلوكها، ثم ارتبطت هذه بتسع حالات عاطفية مختلفة، بما في ذلك ما إذا كان الحيوان عدوانيًا أو هادئًا أو محايدًا.


 


وإذا كانت آذان بقرة منتصبة على سبيل المثال، فمن المحتمل أن تكون متحمسة، ولكن إذا كانت أذناها تشير إلى الأمام، فمن المحتمل أنها تشعر بمشاعر سلبية مثل الإحباط.


 


وتركز علامات الخنازير أيضًا بشكل كبير على الأذن، وإذا كانت ترتعش بسرعة، فمن المحتمل أنها تشعر بالتوتر، بينما إذا كانت معلقة وتقلب في اتجاه العين، يكون الحيوان في حالة محايدة.


 


وتقدم هذه المؤشرات رؤى حول شعور الحيوانات ويمكن استخدامها لمراقبة حيوانات المزرعة للتأكد من أنها سعيدة قدر الإمكان.


 


قال الدكتور نيثيراجات: “هناك حاجة إلى الابتعاد عن مجرد القضاء على الحالات العاطفية السلبية إلى توفير حالات إيجابية، مثل السلوك المرح”.


 

وهو يعتقد أن التكنولوجيا ستستغرق عدة سنوات قبل أن تصبح جاهزة للاستخدام في المزارع، وستكون القدرة على تتبع وتحليل شعور الحيوانات بمثابة تقدم كبير في إنشاء أدوات تدقيق لرعاية الحيوان.


مصدر الخبر

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*